استشهاد فلسطيني ومقتل جندي اسرائيلي في مدينة نابلس وسط اشتبكات عنيفة

استشهاد فلسطيني ومقتل جندي اسرائيلي في مدينة نابلس وسط اشتبكات عنيفة

وقد استدعت قوات الاحتلال الدكتور عبد الرحيم الحنبلي والد المطلوب المهندس قائد كتائب القسام بنابلس محمد الحنبلي من أجل تشخيص جثة الشهيد إلا أنه لم يتمكن من التشخيص بسبب التشوه في الجثة جراء تعرضه للقصف الصاروخي المباشر فيما ذكر شهود عيان بان الشهيد الذي شاهدوه عن بعد كان ضخم الجثة بعكس الحنبلي المعروف بنحافته نسبيا .

من جهة اخرى أكدت مصادر محلية في نابلس أن جنديا احتلاليا واحدا على الاقل لقي مصرعه فجر اليوم واصيب حوالي ثلاثة جنود اخرين جراح احدهم خطيرة، بعد أن ألقى عليهم رجال المقاومة قنبلة خلال الاشتباك الذي وقع فجر اليوم في بناية المصري المكونة من سبعة ادوار . فيما زعمت مصادر اسرائيلية بان الشهيد الذي سقط خلال الاشتباك هو القائد في كتائب القسام محمد الحنبلي ،الامر الذي لم تؤكده الجهات الفلسطينية ذات العلاقة .قالت مصادر فلسطينية في مدينة نابلس ان فلسطينيا واحدا، على الاقل، استشهد في المدينة، بنيران قوات الاحتلال الاسرائيلي.

وقد قامت قوات الاحتلال بنسف بناية المصري في نابلس المؤلفة من سبعة طوابق.

وقال شهود عيان ان قوة كبيرة من جيش الاحتلال حاصروا، قبل فجر اليوم، عمارة المصري بحجة وجود "مطلوبين" فيها، ثم فتحوا عليها النيران. وقامت عناصر من المقاومة المحلية بالتصدي لقوات الاحتلال والرد على نيرانها.

وحسب شهود العيان يشهد مركز المدينة تبادل نيران شديد منذ ساعات الفجر.