استشهاد 3 فلسطينيين من عناصر الجهاد الإسلامي بنيران الإحتلال قرب حاجز "كيسوفيم" في قطاع غزة..

استشهاد 3 فلسطينيين من عناصر الجهاد الإسلامي بنيران الإحتلال قرب حاجز "كيسوفيم" في قطاع غزة..

استشهد ثلاثة مقاومين ينتمون لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي، مساء اليوم الخميس، قرب معبر "كيسوفيم" العسكري في اشتباكات مسلحة استخدمت فيها قوات الاحتلال الطائرات والمدافع التي استهدفت مجموعة بحجة أنها كانت تنوي زرع عبوة ناسفة قرب المعبر.

وأفادت المصادر الأمنية الفلسطينية ان قوات الإحتلال استخدمت المدفعية وطائرة استطلاع لمهاجمة المجموعة، موضحة أن الجيش لم يقم بالتنسيق مع الإرتباط ولم يطلب من الجانب الفلسطيني جلب سيارات إسعاف لنقل الشهداء.

ومن جهتها أفادت التقارير الإعلامية الإسرائيلية، نقلاً عن عناصر في الجيش، أن قوات الإحتلال اغتالت مساء اليوم ثلاثة فلسطينيين، بزعم أنهم حاولوا زرع عبوة ناسف بالقرب من السياج الحدودي في جنوب قطاع غزة، مقابل حاجز "كيسوفيم".

وأفادت مصادر طبية فلسطينية أنه تم نقل جثتي الشهيدين سالم أبو زبيدة ومحمد طنجرة، من سكان مخيم البريج، إلى مستشفى شهداء الأقصى في دير البلمح.

وبحسب جيش الإحتلال، فإن الفلسطينيين الثلاثة، وهم من عناصر حركة الجهاد الإسلامي، حاولوا زرع عبوة ناسفة كبيرة، وقد تمت معاينتهم وهم يقتربون من السياج الحدودي جنوب قطاع غزة.

وجاء أنهم وصلوا إلى مسافة تبعد 90 متراً من السياج، بهدف زرع عبوة ناسفة أمام المركبات العسكرية التابعة لقوات الإحتلال التي تتحرك في المنطقة. وعلى الفور تم استدعاء طائرة من سلاح الجو أطلقت النار باتجاه المجموعة!

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018