اضراب عن الطعام في معتقل بيتح تكفا احتجاجا على الظروف الاعتقالية الصعبة

اضراب عن الطعام في معتقل بيتح تكفا احتجاجا على الظروف الاعتقالية الصعبة

نفذ المعتقلون في زنازين العزل والتحقيق في سجن بيتح تكفا العسكري أمس إضرابا عن الطعام احتجاجا على ظروف اعتقالهم المأساوية، وقال الأسرى في رسالة سربت من المعتقل إن ظروفهم تزداد صعوبة وقساوة حيث يقبع العشرات من الأسرى في زنازين العزل والعقاب مع حرمانهم من كافة حقوقهم، وذكر الأسرى أن المخابرات الإسرائيلية تستخدم المعتقل لاحتجاز الأسرى الذين يتهمون بالانتماء للأجنحة العسكرية لفصائل المقاومة الفلسطينية والذين تمارس بحقهم شتى صنوف التعذيب والتحقيق الجسدي القاسي حيث يجري عزلهم وحرمانهم من كافة حقوقهم والتحقيق معهم لايام طويلة خلال الليل والنهار.

وقال الاسرى ان الزنازين التي يحتجزون فيها صغيرة وقذرة وتفتقر لأدنى مقومات حقوق الإنسان ولا يتوفر فيها سوى فرشة رقيقه وحرام واحد ويمنع الأسير من الاستحمام وقضاء الحاجة أو الاتصال بأسرته ومحاميه.
كما اشتكى الاسرى من رداءة وجبات الطعام المقدمة لهم كما ونوعا وإهمال علاج الحالات المرضية حيث يوجد عدد كبير من الأسرى المرضى الذين لا يتلقون أي علاج. وناشد الأسرى كافة المؤسسات الإنسانية والدولية التدخل والضغط على سلطات الاحتلال لوقف إجراءاتها التعسفية بحقهم ووقف عزلهم ونقلهم للسجون العامة مهددين بإعلان الإضراب المفتوح عن الطعام.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019