الاحتلال يعتقل قائد ألوية الناصر صلاح الدين في الضفة الغربية و 9 آخرين في الضفة الغربية

الاحتلال يعتقل قائد ألوية الناصر صلاح الدين في الضفة الغربية و 9 آخرين في الضفة الغربية


اعتقلت قوات الاحتلال عشرة مواطنين فلسطينيين بعد عملية احتلالية داخل أحياء بلدة قباطية جنوب جنين استمرت أكثر من أربعة عشر ساعة متواصلة من بينهم ياسر أمين نزال قائد ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية في الضفة الغربية وعددا من نشطاء الجهاد الإسلامي.

وأكد شهود العيان أن جيش الاحتلال توغل في الخامسة من صباح اليوم داخل أحياء بلدة قباطية بأكثر من 30 آلية احتلالية مدعومة بجرافتين كبيرتين وكذلك طائرات الاباتشي حيث حاصروا عددا من المنازل وسط إطلاق النار العشوائي على المواطنين حيث دارت اشتباكات عنيفة بين شبان المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال أصيب خلالها خمسة مواطنين تم نقلهم إلى المستشفيات إضافة إلى اعتقال تسعة آخرين إضافة إلى نزال وتم نقلهم إلى جهة غير معلومة.

د. عصام نزال رئيس بلدية قباطية قال أن جيش الاحتلال أقام حاجزا عسكريا على مدخل بلدة قباطية المؤدي إلى مدينة جنين وشرع بإيقاف السيارات وخاصة القادمة من قباطية ودقق في هويات المواطنين فيما كان يتوغل بشكل كبير داخل أحياء بلدة قباطية حيث دارت اشتباكات بين جيش الاحتلال وأهالي البلدة حيث أصيب المواطنين الخمسة بأعيرة جيش الاحتلال، واستنكر نزال هذه الهجمة الجديدة لقوات الاحتلال على قباطية مؤكدا أنها انتهاكا لقواعد التهدئة المعلنة بيمن الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي.

وأكد شهود العيان في قباطية أن جيش الاحتلال هدم اجزاء من منزل ياسر نزال بواسطة جرافة للاحتلال أثناء محاولة جيش الاحتلال إحكام حصارها على المنزل الذي كان يتواجد فيه جيش الاحتلال.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018