البردويل: الحديث عن انتخابات تشريعية مبكرة هو فرقعات إعلامية ونحن قاب قوسين أو أدنى من تشكيل حكومة وحدة

البردويل: الحديث عن  انتخابات تشريعية مبكرة هو فرقعات إعلامية ونحن قاب قوسين أو أدنى  من تشكيل حكومة وحدة

وصفت حركة حماس الأنباء التي تتناولها وسائل الإعلام حول نية الرئيس محمود عباس الدعوة إلى إجراء انتخابات تشريعية مبكرة بالفرقعات الإعلامية.

و قال صلاح البروديل الناطق باسم كتلة التغيير والإصلاح في المجلس التشريعي الفلسطيني في مؤتمر صحفي في غزة " ان مثل هذه الأحاديث لا أصل لها لا في حديث الرئيس أبو مازن ولا في القانون الفلسطيني ولا يمكن إجراء انتخابات مبكرة لان الانتخابات جرت وانتهت ولا معنى للحديث إجراء انتخابات ونحن في حماس لم نسمع ذلك من الرئيس .

ونقلت صحيفة 'الخليج' الإماراتية عن مصادر فلسطينية مطلعة قولها ' إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس بات مقتنعاً بعدم إمكانية وصول الحوار مع حركة حماس إلى حلول، وبالتالي فقد بدأ بالفعل استعداداته للإعلان عن انتخابات تشريعية ورئاسية جديدة للسلطة في بداية العام القادم بحيث يكون قد مضى سنتان على الانتخابات الرئاسية وعام واحد على الانتخابات التشريعية.

وقالت المصادر بأن عباس سيقيل حكومة هنية بالتلازم مع الدعوة لانتخابات تشريعية ورئاسية ويكلف شخصية مستقلة بقيادة حكومة مؤقتة تتولى الإعداد والإشراف عليها.

وفيما يتعلق بقرار وزير الداخلية سحب القوة التنفيذية من شوارع مدينة غزة اكد البردويل ان قرار الوزير تم تطبيقه بالكامل موضحا ان القوة التنفيذية رفضت التدخل اليوم في بعض الأحداث التي شهدها القطاع امتثالا لأوامر الداخلية الذي طالبهم بعدم التدخل فى أية قضية.

وفيما يتعلق باحتمال تشكيل حكومة وحدة فى ظل الظروف الحالية قال الناطق باسم كتلة حماس " نحن قاب قوسين أو أدنى من تشكيل هذه الحكومة.

واضاف قائلا " ان الحكومة هي برنامج سياسيي والبرنامج السياسي هو اتفاق وطني لانه توافق بين برامج متباينة علي الساحة الفلسطينية ولكننا من خلال وثيقة الوفاق استطعنا جسر الهوة بين برامج كافة الفصائل والخروج بهذه الوثيقة وقلنا ان هذه الحكومة هي انجاز وطني لا بد وان نركز عليه وان نستنبط منه برنامج الحكومة الوطنية القادمة.
وطالب البردويل الرئيس ابو مازن بعدم الاستجابة للضغوطات الأمريكية و الإسرائيلية التي قال إنها تحاول ابتزازنا الى مالا نهاية وجرنا الى مستنقع التنازلات الذي لا نهاية ل

كما طالب البردويل بوقفة جادة ورفع سقف الشعب الفلسطيني الى الحد الادنى على الاقل الوارد فى وثيقة الوفاق الوطني ونحن لا نريد ان نفكك هذه الوثيقة التي تعتبر انجازا وطنيا عظيما .

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018