الجبهة الشعبية تدعو السلطة الى التصرف بمسؤولية ووعي وفق اصول العلاقات الوطنية

الجبهة الشعبية تدعو السلطة الى التصرف بمسؤولية ووعي وفق اصول العلاقات الوطنية

طالبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الاجهزة الامنية الفلسطينية بضرورة الافراج الفوري عن عناصر الجبهة الشعبية الذين تم اعتقالهم على خلفية تفجير السيارة الامريكية يوم الاربعاء الماضي

وافادت مراسلتنا في غزة / الفت حداد ان الجبهة الشعبية اوضحت في مذكرتها التي ارسلتها الى قوى وفصائل العمل الوطني الفلسيطيني وسلمت الى المسؤول الاول عن اجهزة الامن في قطاع غزة انه " اذا كان هناك مبرر لاعتقال اي شخص من عناصر الجبهة فيجب ابلاغنا مباشرة او عبر لجنة المتابعة باسباب الاعتقال"...وطالبت الجبهة في المذكرة بضرورة الالتزام بالآلية المتفق عليها عند استدعاء اي من عناصرها مشيرة الى انها " تعاملت حتى الآن مع كل ما جرى بالصبر وبضبط اية انفعالات ميدانية ".

واوضحت الشعبية في مذكرتها " انه حفاظا منها على سلامة العلاقات الوطنية وحتى تظل كل الجهود كرسة لمقاومة الاحتلال ومواجهة النتائج الماساوية التى ولدها العدوان الاسرائيليي لم نلجا الى اي وسيلة من الوسائل التي من شانها ان تزيد الاحتقان وتوتير العلاقات الفلسطينينة – الفلسطينينة واعطينا للسلطة الوقت الكافي لتتصرف بوعي ومسوؤلية ومراعاة الحد الادنى من قواعد واصول العلاقات الوطنية وصون كرامة المواطنين وعدم التعدى عليهم " .