الجبهة الشعبية تنظم مسيرة لاختراق الحصار على بيت حانون..

الجبهة الشعبية تنظم مسيرة لاختراق الحصار على بيت حانون..

نددت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بالعدوان الغاشم على بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، وتضامناً مع أبناء شعبنا المرابطين والصامدين هناك.

ودعت الجبهة الفلسطينيين والقوى الوطنية للخروج إلى الشارع، واختراق الحصار إلى بلدة بيت حانون لمساندة أهلها في مواجهة العدوان.

وخرجت الجموع الجماهيرية الحاشدة ملبية النداء، فتجمع قياديو الجبهة وكوادرها وعناصرها وأنصارها، وقيادات القوى الوطنية والإسلامية أمام مكتب الجبهة في بيت لاهيا، لتنطلق نحو بيت حانون.

وسار في مقدمة المسيرة عضو المكتب السياسي للجبهة ومسؤول فرعها في قطاع غزة د. رباح مهنا، وحشد من أعضاء اللجنة المركزية العامة للجبهة.

وحمل المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، مرددين الهتافات المشيدة بصمود أهلنا في بيت حانون، والمنددة بسياسات التنكيل الهمجية الصهيونية مؤكدين أن الشعب لن يركع وسيقاوم كل أساليب العدوان الصهيوني.

وطالب المشاركون السلطة الفلسطينية رئاسة وحكومة بالاستجابة لإرادة الشعب، ولمصلحته العليا، والإسراع في تشكيل حكومة وحدة وطنية كحل داخلي وناظم لعلاقات القوى كافة في وجه التحديات الصهيونية.

وفي كلمة الجبهة، أكد عضو اللجنة المركزية محمد سليمان على ضرورة التلاحم الفلسطيني في وجه العدوان، مشيدة بالوحدة الميدانية التي تعاظمت خلال الصمود الأسطوري في بيت حانون.

وأشار إلى ضرورة تتويج هذا الموقف ألصمودي بتشكيل حكومة وحدة وطنية تستجيب لها قيادة السلطة المتمثلة في الرئيس محمود عباس "أبو مازن"، وقيادة الحكومة المتمثلة في اسماعيل هنية.

وانطلقت مسيرة حاشدة من ميدان العودة في مدينة رفح جنوب القطاع، تنديداً بالعدوان وتضامناً مع بيت حانون.
وشارك في المسيرة أكثر من خمسة آلاف فلسطيني من قيادات وكوادر وأعضاء وأنصار الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وعدد من قيادات حركة المقاومة الإسلامية حماس ولجان المقاومة الشعبية.

ورفع المشاركون في التظاهرة شعارات تؤكد على الوحدة ورص الصفوف في مواجهة العدوان المتواصل على شعبنا، موجهين التحية إلى المقاومين من كافة الفصائل، الذين يتصدون للعدوان البربري على بلدة بيت حانون و باقي مناطق قطاع غزة.
وطالبوا بتشكيل جبهة مقاومة موحدة تتصدى للعدوان، متوعدين الاحتلال بأنه لن يخرج سالماً إذا واصل عدوانه على محافظات الوطن، وخاصة قطاع غزة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018