الجهاد الإسلامي تتوسط لعقد اجتماع بين أبو مازن وهنية الليلة..

الجهاد الإسلامي تتوسط لعقد اجتماع بين أبو مازن وهنية الليلة..

أفاد مصدر مسؤول في حركة الجهاد الإسلامي أن الحركة بذلت جهودا كبيرة هذه الليلة من أجل تطويق الأحداث المؤسفة شمال قطاع غزة، عبر سلسلة لقاءات عقدتها مع وزير الداخلية الفلسطيني سعيد صيام ورئيس الوزراء إسماعيل هنية.

وأكد المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، في تصريح وزع على وسائل الإعلام، أن لقاءا مرتقبا من المحتمل أن يجري الليلة بين رئيس الوزارء إسماعيل هنية، والرئيس الفلسطيني محمود عباس، من أجل توجيه نداء عاجل لكافة الأطراف للمحافظة على الوحدة ووقف نزيف الدم الفلسطيني وسحب المسلحين من الشوارع .

واوضح المصدر أن وفد الجهاد التقى بوزير الداخلية الفلسطيني سعيد صيام في منزله ووجد تجاوبا كبيرا من أجل تهدئة الأوضاع الفلسطينية الداخلية. كما التقى ذات الوفد مع رئيس الوزراء إسماعيل هنية في منزله بغزة، وأبدى رئيس الوزارء استعداده للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس هذه الليلة من اجل الاتفاق على تهدئة الأوضاع في الشارع الفلسطيني، خاصة بعد تصاعد وتيرة الاشتباكات التي زادت حدتها مساء اليوم بعد مقتل خمسة فلسطينين واصابة العشرات.

هذا وأكدت مصادر فلسطينية مطلعة أن لقاء عباس هنية ربما يدعو لسحب المسلحين من الشوارع وترتيب جنازات الشهداء المقرر إجراءها يوم غد الجمعة تفاديا لحدوث مواجهات مسلحة بين الطرفين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018