الحكومة الفلسطينية توجه نداءات لوقف المجازر التي ترتكبها قوات الاحتلال في القطاع

الحكومة الفلسطينية توجه نداءات لوقف المجازر التي ترتكبها قوات الاحتلال في القطاع

وجهت الحكومة الفلسطينية اليوم الأربعاء نداء عاجلا إلى كافة المؤسسات الدولية والإنسانية للضغط على حكومة الاحتلال لوقف استهداف المدنيين و البيوت و المنشآت الحكومية باعتبار أن ذلك يخالف كل القوانين و الأعراف الدولية .

وقال غازي حمد الناطق باسم الحكومة الفلسطينية في تصريحات له " إن الحكومة الفلسطينية قامت بإجراء العديد من الاتصالات مع عديد من الجهات لوقف العمليات ضد الشعب الفلسطيني".

وقال حمد في تصريحه "إن إسرائيل وفي إطار حربها المسعورة ضد الشعب الفلسطيني بما تحمله من آلات التدمير والقتل والخراب تواصل أيضا حربها النفسية ضد الشعب الفلسطيني من خلال التهديد بهدم وقصف منازل المواطنين وكذلك قصف المنشآت الحكومية".

وأوضح أن إسرائيل بهذا "العمل الإجرامي إنما تهدف إلى دفع المواطنين إلى مغادرة بيوتهم وهجرة مساكنهم و كذلك شل أعمال الحكومة و تحجيم نشاطاتها و كذلك إضعاف الروح المعنوية لدى المواطنين وخلق حالة من الخوف و الإرباك".

وأكد " أن مخططات قوات الاحتلال لتهجير المواطنين من أماكن سكناهم ستبوء بالفشل لان شعبنا لم تعد ترهبه هذه الممارسات و لا التهديدات الإجرامية. إن قوات الاحتلال التي تشهد هزيمة نفسية كبيرة في لبنان و فلسطين تحاول أن تسقط فشلها من خلال قتل اكبر عدد من المدنيين الأبرياء ومن خلال استهداف المباني و المساكن، وهي بهذه الأساليب الوحشية تنزع عنها الصفة الكاذبة التي طالما ادعت أنها تتحلى بها وهي أنها الأكثر أخلاقية في العالم".

وشدد علي أن الشعب الفلسطيني "الذي تعود على الصمود والثبات و التمسك بأرضه و ترابه و رفض سياسة التهجير والإبعاد قادر على إفشال كل المخططات الإسرائيلية الإجرامية".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018