الخارجية الفلسطينية تدين تصريحات سولانا

الخارجية الفلسطينية تدين تصريحات سولانا

أدانت وزارة الشؤون الخارجية الفلسطينية تصريحات الممثل الأعلى لسياسة الاتحاد الاوروبي الخارجية، خافيير سولانا، التي استبعد فيها الالتقاء برئيس الوزراء أو الوزراء المنتمين لحركة حماس في الحكومة المقبلة.

وقالت الخارجية فى بيان لها إن تصريحات سولانا تميل إلى المواقف الشخصية البعيدة عن مواقف كل أطراف اللجنة الرباعية والدول الاوروبية التي رحب جزء هام منها باتفاق مكة وبداية تشكيل حكومة الوحدة الفلسطينية.

وقال البيان "كان الأجدر بالممثل الأعلى لسياسة الاتحاد الاوربي الخارجية أن يدعو إلى احترام خيار الشعب الفلسطيني الديمقراطي واحترام نتائج الانتخابات التي جرت في الخامس والعشرين من يناير الماضي، وكذلك احترام ما توافقت عليه القوى الاساسية برعاية عربية كريمة في مكة وفك الحصار الظالم المفروض على الشعب الفلسطيني".

كما عبرت الخارجية عن استغرابها لما أسمته "التقسيم الحزبي الذي تحدث عنه سولانا ومحاولة التفريق بين أعضاء الحكومة الفلسطينية، مؤكدين أن للحكومة وحدة موقف ووحدة شخصية اعتبارية وبرنامج موحد يسير عليه كافة الوزراء بغض النظر عن انتماءاتهم الحزبية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018