الرئاسة الفلسطينية تندد بجرائم الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني..

الرئاسة الفلسطينية تندد بجرائم الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني..

نددت الرئاسة الفلسطينية "بالجرائم البشعة" التي يرتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي والتي كان آخرها في شرق مدينة غزة والقرارة، وراح ضحيتها أربعة شهداء.

وقال الناطق باسم الرئاسة" إن هذه الجرائم تؤكد على أن حكومة الاحتلال ماضية في سياسة القتل والاغتيالات، وتضرب بعرض الحائط التزام الجانب الفلسطيني بالتهدئة والدعوة إلى تثبيتها، وتوسيعها لتشمل الضفة الغربية.

وأشار الناطق، إلى أن هذه الجرائم تعتبر بمثابة ضربة قوية لجميع الجهود التي تبذل من قبل عدة أطراف لإطلاق عملية السلام والعودة إلى مائدة المفاوضات، لا سيما مبادرة السلام العربية.

واعتبر الناطق باسم الرئاسة جريمتي قتل المواطنين الأربعة على يد قوات الاحتلال جزءاً من مسلسل الجرائم المتواصل في الأراضي الفلسطينية، حيث أودت الأسبوع الماضي بحياة تسعة مواطنين في كل من جنين، ونابلس، وغزة.

وحمًل الناطق، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية عن هذه الجرائم، متهماً إياها بأنها تسعى إلى نسف جهود التهدئة.

ودعا الناطق، المجتمع الدولي ومؤسساته واللجنة الرباعية إلى التدخل فوراً لوقف حالة التدهور، والضغط على حكومة إسرائيل لوقف سياستها "الغاشمة"، وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني