الشيخ احمد ياسين يؤكد وجود اشلاء لجندي اسرائيلي بحوزة كتائب القسام

الشيخ احمد ياسين يؤكد وجود اشلاء لجندي اسرائيلي بحوزة كتائب القسام

أكد الزعيم الروحي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" الشيخ احمد ياسين ما نشرته إحدى الصحف الإسرائيلية حول وجود أشلاء تعود لاحد جنود الاحتلال الذي كان قد قتل في اشتباك مسلح مع مقاتلين من كتائب القسام قبل عدة اشهر في مدينة غزة.

وافادنا مراسلنا في الضفة الغربية / رومل شحرور السويطي بان الشيخ ياسين اوضح في تصريحات صحفية بأن حركة حماس تركت لآل الغول حرية التصرف بهذه الأشلاء وان تطلب من اسرائيل ما تشاء مقابل هذه الأشلاء شريطة ان يتم ذلك بواسطة السلطة الفلسطينية، في إشارة إلى منح السلطة الفرصة للتفاوض مع إسرائيل على الأشلاء، خصوصا وان الحركة لا تفاوض إسرائيل مباشرة.

وكانت صحيفة معاريف الإسرائيلية نشرت خبرا في الثامن عشر من الشهر الجاري مفاده أن حركة حماس تحتفظ لديها بأشلاء أحد الجنود الإسرائيليين من القوات الخاصة .

وقالت الصحيفة أن الجندي ينتمي إلى وحدة الكوماندوز البحري، واسمه شبطيت ايرز، وهو اشكنازي كان قتل في انفجار أثناء هجوم على أحد بيوت قادة حماس في غزة".

وأضافت: في الانفجار تناثرت أشلاء الجندي، ولم تتمكن القوة الإسرائيلية من جمعها، وهكذا بقيت في المكان بعض الأشلاء لدى الفلسطينيين.

ومن الجدير ذكره أن حركة حماس كانت صورت في شريط فيديو أشلاء الجندي الذي قتل في هجوم شنته قوات الاحتلال على منزل نائب قائد "كتائب القسام" عدنان الغول في قرية المغراقة القريبة من مستوطنة نتساريم جنوب مدينة غزة حيث دارت معركة ضارية أسفرت عن استشهاد أحد أبناء الغول وابن عمه واثنين آخرين .