العثور على جثمان شهيد فلسطيني تحت انقاض منزله في بيت حانون

العثور على جثمان شهيد فلسطيني تحت انقاض منزله في بيت حانون

اكدت مصادر مقربة من حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم، (الاثنين)، نبأ استشهاد احد قادة الحركة، عبد الله السبع الكفارنه ( 50 عاما)، والد مصعب عبدالله السبع ،الذي كان قد استشهد في عملية فدائية قرب حاجز بيت حانون "ايرز" قبل عدة ايام .

واكدت تلك المصادر ان الشهيد خاض معركة بسلاحه الرشاش لدى قيام قوات الاحتلال بمحاصرة منزله، خلال العملية العسكرية التى نفذها فى بلدة بيت حانون، يوم امس. واكدت المصادر ان الشهيد رفض الاستجابة لمطلب قوات الاحتلال بالاستسلام، وواصل من داخل بيته طيلة اربع ساعات، وعندها قامت قوات الاحتلال بقصف منزله بصاروخين وعدة قذائف من دباباتها، ومن ثم فجرته على رأسه.

واشارت المصادر الفلسطينية الى اعتقال عبدالله السبع، عدة مرات على ايدى القوات الاسرائيلية، حيث امضى في سجون الاحتلال فترات متفاوتة يقارب مجموعها 14 عاما .

وقالت المصادر ان السبع خاض معركة بطولية مع قرابه 80 جنديا اسرائيليا، حاصروا المنزل بقرابه 22 دبابه من اصل 40 اجتاحت بلدة بيت حانون امس الاول .

واكدت تلك المصادر ان حركة الجهاد الاسلامي لم تتمكن من معرفه مصير احد قياديها بعد ان انقطع معه الاتصال اثناء محاصرته وظنت انه تمكن من الافلات في حين قامت وحدات من الحركة ظهر اليوم بالبحث عنه بين انقاض منزله حيث عثرت على جثمانه. و توعدت الحركة بالانتقام لمقتل السبع.