المئات لا زالوا عالقين اثر اغلاق معبر رفح والحكومة الفلسطينية تبحث عن حلول

المئات لا زالوا عالقين اثر اغلاق معبر رفح والحكومة الفلسطينية تبحث عن حلول

قالت الحكومة الفلسطينية أنَّها تجري اتصالات عديدة مع عدد من الأطراف لإنهاء أزمة المواطنين الفلسطينيين العالقين في الجانب المصري من معبر رفح، والبالغ عددهم حوالي 300 مواطن.

وقال بيان للحكومة، أنها أجرت "اتصالات مع الجانب المصري لإيجاد مخرج من هذه المشكلة، حيث وعد الجانب المصري بإنهائها في أقرب وقت ممكن".

وجاء في البيان، أن وزير الصحة الفلسطيني باسم نعيم، اجرى اتصالات عاجلة مع جمعية الأطباء العرب ومقرها في القاهرة، وقد قامت بدورها بارسال كمية كبيرة من الأطعمة والمشروبات والأدوية والأغطية وبعض الاحتياجات الطبية .

من جهتها اعلنت مصادر فى معبر رفح الحدودى انه لا جديد حتي الأن فيما يتعلق باعادة فتح المعبر موضحة ان اتصالات مكثفة تجرى من جميع الاطراف المعنية لاعادة فتح المعبر وانهاء مشكلة مئات العالقين على الجانب المصري منه .

واوضحت المصادر ان الاتصالات المكثفة والضغوطات على الجانب الاسرائيلي يمكن ان تسفر عن شئ ونتوقع ان يكون هناك شئ على ارض الواقع خلال الفترة المقبلة الا انها رفضت اعطاء موعدا نهائيا حول ذلك.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018