المصادر الفلسطينية تنفي صحة ما تزعمه اسرائيل من قيامها باجراء تسهيلات على الحواجز

المصادر الفلسطينية تنفي صحة ما تزعمه اسرائيل من قيامها باجراء تسهيلات على الحواجز

اكدت مصادر فلسطينية صباح اليوم نقلا عن شهود عيان في الضفة الغربية وقطاع غزة انه لم تلحظ أي تغيرات جدية على صعيد إجراءات الحصار الذي تفرضه قوات الاحتلال، وذلك خلافا للادعاءات الإسرائيلية بقيامها باجراء تسهيلات ..مشيرة الى ان الجيش الاسرائيلي يقوم بتكثيف تواجده في بعض المناطق ونشر المزيد من الحواجز العسكرية .

وكانت الحكومة الاسرائيلية قد زعمت أنها ستطلب من قواتها العسكرية تخفيف القيود المفروضة على الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة والسماح لهم بحرية الحركة..!

وحسب بيان عسكري اسرائيلي فإن الحكومة الإسرائيلية قررت إعادة فتح قطاع غزة والضفة الغربية اعتبارا من منتصف الليل بالتوقيت المحلي والسماح لخمسة وعشرين ألف فلسطيني ممن يحملون تصاريح عمل بدخول إسرائيل بشكل يومي.

من جهتها، اوضحت مصادر في وزارة العمل الفلسطينية أن ثلاثة آلاف وخمسمائة عامل تمكنوا من عبور حاجز ايريز شمال قطاع غزة للعمل داخل إسرائيل فيما اضطر الالاف العامل الاخرين الى العودة ..واضافت المصادر أن معظم العمال لا يعرفون بالتطورات الجديدة معربة عن املها بان يكون الوضع يوم غد افضل مما كان عليه اليوم ".