النائب د.عزمي بشارة يطالب بالتحقيق في ظروف وفاة الشاب الفلسطيني وائل كراوي وتقديم الجناة للمحاكمة

النائب د.عزمي بشارة يطالب بالتحقيق في ظروف وفاة الشاب الفلسطيني وائل كراوي وتقديم الجناة للمحاكمة

بعث النائب د.عزمي بشارة برسالة عاجلة إلى كل من وزير الشرطة، آفي ديختير، والمستشار القضائي للحكومة ميني مزوز مطالباً بالتحقيق الفوري والجاد بظروف وفاة الشاب الفلسطيني ابن القدس وائل كراوي، والذي توفي يوم أمس، السبت، أثناء اعتقاله على يد أفراد من حرس الحدود في شارع صلاح الدين في القدس.

وأفاد أبناء عائلة المرحوم وشهود عيان أن أفراد حرس الحدود قاموا بضرب وائل كراوي بأعقاب البنادق حتى فارق الحياة.

وجاء في رسالة النائب د.بشارة أن تصرف جنود حرس الحدود والتنكيل بالمارة والسائقين في القدس الشرقية أصبح أمرا مألوفا،ً ولا يوجد لدى هؤلاء الجنود أي رادع، وهم يتصرفون بصورة همجية تجاه أهالي القدس العرب.

وأضاف د.بشارة: "إننا نميل إلى تصديق رواية العائلة وشهود العيان الذين يؤكدون الاعتداء الهمجي الذي تعرض له المرحوم، خاصة وأن الشرطة قد كذبت عدة مرات في هذا الشأن في الماضي مستخدمة رواية المرض والسكتة القلبية في حالة وفاة معتقل بين أيديها".

كما نوه النائب د.بشارة إلى أنه حان الوقت منذ فترة طويلة لفتح تحقيق شامل حول تصرفات أفراد الشرطة وحرس الحدود العنيفة والعنصرية في شوارع القدس المحتلة وضواحيها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018