الناطق باسم كتائب الأقصى لـ"عرب 48": زكريا الزبيدي لم يصب بأذى

الناطق باسم كتائب الأقصى لـ"عرب 48": زكريا الزبيدي لم يصب بأذى

أكدت كتائب شهداء الأقصى- الذراع المسلح لحركة فتح، اليوم الخميس، نجاة قائدها العام في الضفة الغربية، زكريا الزبيدي، من محاولة اغتيال نفذتها وحدة إسرائيلية خاصة في مدينة جنين بالضفة الغربية .
وقال ابو عبد الله، الناطق الإعلامي باسم كتائب الاقصى، لعرب 48 : "نؤكد نجاة القائد العام لكتائب الاقصى"، موضحا ان الزبيدي كان يتواجد في احد البيوت المستأجرة في مدينة جنين والذي يعود لأحد القادة الميدانيين لكتائب شهداء الاقصى والذي اغتيل على أيدي قوات الاحتلال قبل أيام.
واشار الى ان المجموعة التي كانت تتواجد في البيت فوجئت بوجود قوة احتلالية خاصة في المكان اطلقت النار على زكريا الزبيدي والمجموعة التي كانت معه الا ان المجموعة ومعها الاخ زكريا تمكنت من الانسحاب بسلام من المكان .
واوضح انه وفق ما اكده المقربون من الزبيدي فإنه موجود الآن في مكان آمن ولم يصب بأذى.
وقال "الاستهداف السافر للشعب الفلسطيني وقيادات الكتائب لن يمر مرور الكرام والعدو الذي يتخبط في حملته بغزة يذوق الضربات تلو الضربات من المقاومة". واضاف: رغم سقوط عدد كبير من الشهداء نقول له اننا صامدون وان الشعب يدعمنا وسنبقى صامدين لأننا أصحاب حق.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018