برلمانيون سويديون يطالبون المجتمع الدولي واللجنة الرباعية بالعمل على رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني

برلمانيون سويديون يطالبون المجتمع الدولي واللجنة الرباعية بالعمل على رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني

طالب برلمانيون سويديون المجتمع الدولي واللجنة الرباعية بالعمل على رفع الحصار الظالم عن الشعب الفلسطيني ليعيش حياة كريمة وآمنة كباقي شعوب العالم.

وشدد البرلمانيون في رسالة وجهوها، اليوم، إلى الدكتور عاطف عدوان وزير شؤون اللاجئين، على ضرورة إنهاء الأوضاع غير الإنسانية التي يمر بها الفلسطينيون في قطاع غزة من جراء الحصار الإسرائيلي الوحشي على القطاع، منوهين إلى أن هناك حاجة قصوى لكسر الحصار المفروض على القطاع، خاصة أن الشعب الفلسطيني مقبل على إنهيار في شتى النواحي إذا تواصل الحصار.

وقال البرلمانيون أنهم قدموا عريضة للبرلمان الأوروبي سيدعون البرلمانيين الأوربيين للتوقيع عليها تتضمن مطالبة الحكومة الإسرائيلية بحل قضية الجندي الأسير بالطرق السياسية والدبلوماسية واستبعاد الخيار العسكري لحل هذه القضية.

وعبر البرلمانيون عن رفضهم المطلق لقيام اسرائيل بإجراءات عسكرية أو فرض عقوبات جماعية ضد الشعب الفلسطيني الأعزل ، مطالبين المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لوقف التوتر السائد في الأراضي الفلسطينية والضغط على اسرائيل لإنهاء عملياتها العسكرية في قطاع غزة.

وأشاروا إلى أن الوثيقة تطالب اسرائيل بإحرام القانون الدولي الذي يقضي بإحرام المؤسسات الفلسطينية المنتخبة وعدم اعتقال وزراء ونواب الشعب الفلسطيني الذين جرى انتخابهم بشكل نزيه وعادل، منوهين إلى أن الوثيقة تطالب إسرائيل كذلك القيام فوراً بإطلاق سراح الوزراء والنواب الفلسطينيين من معتقلاتها.

وطالب البرلمانيون اسرائيل بتقديم تعويضات للشعب الفلسطيني عن الأضرار الأخيرة التي لحقت به وتدمير بنيته التحتية ومحطات الكهرباء والشوارع والمؤسسات والمدارس .

ودعوا أوروبا إلى العمل على إنجاز حل شامل للصراع في المنطقة من خلال إنشاء دولتين طبقاً لنصوص القانون الدولي، مطالبين رئاسة الإتحاد الأوربي إلى العمل على إيجاد ظروف مناسبة للوصول إلى تحقيق هذه المطالب .

وأكدت مريم عثمان شريفاى عضوة البرلمان عن الحزب الديمقراطي الاجتماعي السويدي دعمها المطلق للقضية الفلسطينية وعدالتها، مطالبة بتحرك دولي عاجل لوقف العدوان عن الشعب الفلسطيني .
وشددت أيفون رويضة عضو البرلمان عن حزب الخضر السويدي على ضرورة أن يلعب الإتحاد الأوربي دوراً أكثر فاعلية إزاء ما يجرى في الأراضي الفلسطينية، مؤكدةً أن حزبها يدعم وبكل قوة القضية الفلسطينية .
وأشاد الدكتور عاطف عدوان وزير شؤون اللاجئين بوقفة البرلمانيين السويديين إلى جانب الشعب الفلسطيني، داعياً دول الإتحاد الأوربي إلى تغيير موقفها السلبي إزاء الشعب الفلسطيني وحكومته المنتخبة.
وشكر البرلمانيين السويديين على جهودهم لإيقاف العدوان الإسرائيلي والعمل على حماية الشعب الفلسطيني وإعطائه حقوقه ، متمنياً إستمرار هذا التأييد من قبل جميع البرلمانيين السويديين وشرفاء العالم الحر

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018