بعد أن قضى عشر سنوات في الأسر قوات الاحتلال تعيد اعتقال الشيخ إبراهيم نواهضة أحد رموز الحركة الإسلامية

بعد أن قضى عشر سنوات في الأسر قوات الاحتلال تعيد اعتقال الشيخ إبراهيم نواهضة أحد رموز الحركة الإسلامية

أعادت قوات الاحتلال ظهر أمس اعتقال الشيخ إبراهيم طاهر نواهضة (42عاما) احد رموز الحركة الإسلامية في محافظة جنين أثناء مروره على حاجز "العطارة" شمال مدينة رام الله خلال عودته إلى بلدته اليامون قضاء مدينة جنين (شمال الضفة الغربية).

فقد أكدت عائلة الشيخ إبراهيم طاهر نواهضة الذي قضى في وقت سابق اعتقال استمر لعشرة أعوام، أن سلطات الاحتلال أعادت اعتقاله أثناء عودته من مدينة رام الله إلى جنين، بعد أن قامت قوات الاحتلال بتوقيف السيارة التي كان يستقلها، وطلب رؤية بطاقات الهوية لفحصها، وبعد أن تبينت لهم هوية الشيخ إبراهيم طلبوا منه النزول من السيارة ومن ثم قاموا بتقييده ونقله إلى سجن عوفر، وأخبرته قوات الاحتلال بأنه موقوف للتحقيق لثلاث أيام.

والشيخ إبراهيم نواهضة هو أحد رموز الحركة الإسلامية في محافظة جنين وقد أفرج عنه في العام 2003 بعد اعتقال استمر لعشرة أعوام، لاتهامه بتنسيق عمل الخلية القسامية التي قامت باختطاف الجندي نسيم توليدانو.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018