حماس ترفض دعوة اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير لاستقالة هنية

حماس ترفض دعوة اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير لاستقالة هنية

رفضت حركة المقاومة الإسلامية،حماس، يوم السبت الدعوة التي وجهتها اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية لاستقالة رئيس الوزراء إسماعيل هنية.

وقال إسماعيل رضوان المسؤول في حماس ان الحركة ترفض بيان اللجنة التنفيذية لمنظمة لتحرير الفلسطينية واصفا إياه بأنه دعوة لانقلاب ضد الحكومة الفلسطينية الشرعية. وقال رضوان إن حماس كانت تريد مواصلة الحوار لتشكيل حكومة وحدة لكن عباس كرر يوم السبت أن المحادثات وصلت إلى طريق مسدود.
وأضاف رضوان ان اللجنة التنفيذية الحالية لمنظمة التحرير الفلسطينية عفا عليها الزمن وتوفي كثير من أعضائها ولم يعين أعضاء جدد بدلا منهم وإنها فاقدة للصلة مع الفلسطينيين.

وألقت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية بالمسؤولية في فشل المفاوضات على هنية وحكومته وقالت انه يتعين عليه أن يستقيل لتسهيل تشكيل الحكومة الجديدة.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن هنية قوله في القاهرة يوم السبت انه سيجتمع مع الزعماء من كل الفصائل الفلسطينية في دمشق الأسبوع القادم لمناقشة إعادة هيكلة منظمة التحرير الفلسطينية.
تحقيق الوفاق الوطني. وكانت تسعة فصائل من أصل عشرة تتخذ من دمشق مقرا لها رفضت في بيان مشترك عقد هذا الإجتماع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018