حماس تعتبر بيان اللجنة الرباعية موقفا متقدما..

حماس تعتبر  بيان اللجنة الرباعية موقفا متقدما..

قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس إن البيان الصادر عن الرباعي الدولي للوساطة من أجل السلام بالشرق الأوسط يمثل إشارة مشجعة ربما تؤدي إلى التخفيف من الحظر الغربي على المساعدات.

وقالت إسرائيل إن البيان "يؤكد على مبدأ" أن أي حكومة وحدة وطنية بين حماس وبين حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس يتحتم أن تعترف بإسرائيل وأن تنبذ العنف وتعترف باتفاقيات السلام المؤقتة.

وفي بيانه الصادر يوم الأربعاء أقر الرباعي الدولي المؤلف من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا الجهود التي يبذلها عباس لتشكيل حكومة وحدة وطنية مع حماس التي لم تتخل رسميا عن تعهدها بتدمير إسرائيل.

وأعرب الرباعي الدولي عن أمله أن "يعكس" برنامج حكومة الوحدة الوطنية الشروط الثلاثة لكنه لم يؤكد صراحة ضرورة أن تنفذ الحكومة الجديدة تلك الشروط. كما حث البيان أيضا إسرائيل على تسليم إيرادات الضرائب المحتجزة عندها إلى الفلسطينيين.

وقال المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري "موقف اللجنة الرباعية إزاء قضية الحصار وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية هو موقف متقدم ونأمل أن يصل هذا الموقف إلى حالة التوازن التي تسهم بوقف كامل لكافة أشكال الحصار السياسي والمالي."

وقال أحمد يوسف المستشار السياسي لرئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية إن قرارات رباعي الوساطة "تعكس نوعا من المرونة السياسية لتفهم وضعية حركة حماس وهي ثمرة جهود شاركت فيها حماس بالاتصالات التي جرت مع أطراف أوروبية والتي عكست أن حماس حركة يمكن التعامل معها."

وأضاف "هذا موقف إيجابي من الرباعية يمكن أن يبنى عليه في المستقبل علاقات أفضل."

وقالت إسرائيل إنها سوف تدرس الإفراج عن إيرادات الضرائب للفلسطينيين واتخاذ "خطوات إيجابية" إذا نفذت الحكومة الفلسطينية الجديدة الشروط الثلاثة التي اشترطها الرباعي الدولي وعملت على إخلاء سبيل الجندي الإسرائيلي.

وقال أحمد يوسف "أعتقد أن على الرباعية أن تعيد النظر في هذه الشروط التي وضعتها وشكلت عائقا للتواصل مع الحكومة الفلسطينية. يجب أن تباشر الرباعية الآن بالاتصال سواء بالحكومة الحالية أو التي ستشكل."

وأضاف "عدم وضع شروط يسهل عملية الحوار والتفاوض ويمكن خلال هذا الحوار والتفاوض تدعيم فرص الاستقرار والهدوء في المنطقة."



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018