د. حيدر عبد الشافي يعرب عن عدم ارتياحه للاداء الفلسطيني الحالي في ظل الخلافات والتناحرات الداخلية

د. حيدر عبد الشافي يعرب عن عدم ارتياحه للاداء الفلسطيني الحالي في ظل الخلافات والتناحرات الداخلية

اعرب الدكتور حيدر عبد الشافي رئيس المبادرة الفلسطينية المستقلة عن عدم ارتياحه للاداء الفلسطيني الحالى موضحا ان الخلافات والتناحرات الموجودة على الساحة لا تطمئن، وقال "فى ظل هذا الوضع اخشى ان يكون أي اتجاه لا يأتينا بجديد".

وقال عبد الشافي فى تصريحات خاصة انه لا يرى سببا لأى هدنة جديدة يتم اعلانها لانه يجب علينا ان ندافع عن انفسنا وفق ما جاء فى رسالة الانتفاضة الحالية موضحا ان اسرائيل لن تتنازل عما ادعته الصهوينية في مؤتمرها الاول.

وقال انه "لا يوجد شكوك حول الموقف الاسرائيلي الذى لا يعترف بأي حق للشعب الفلسطيني لذلك فالهدنة من وجهة نظرى لا لزوم لها لانه يجب علينا ان نقاتل دفاعا عن حقنا وان نحترم ما جاء فى رسالة الانتفاضة لذلك يجب علينا ان نعرف كيف نقاتل".

واوضح عبد الشافي ان الحكومة الحالية برئاسة احمد قريع ابو علاء ستلقى نفس مصير الحكومة السابقة.

وحول رؤيته للوضع الفلسطيني الحالى قال انه وضع غير منظم متفكك ولن يوصلنا الى شيء حيث ان الجهة الوحدية المستفيدة من هذا الوضع هي اسرائيل، مشيرا الى انه "اذا لم يتم العمل على تغيير هذا الواقع فاننا سنبقى نسير فى حلقة مفرغة نواجه صعوبات كثيرة وتكون اسرائيل هى الجهة الوحدية المستفيدة من كل هذا" .