روسيا تعد بالعمل على رفع الحصار ومشعل يثمن الموقف الروسي..

روسيا تعد بالعمل على رفع الحصار ومشعل يثمن الموقف الروسي..

وعدت روسيا، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، خالد مشعل، أثناء زيارته لموسكو بأنها ستسعى للعمل على "رفع الحصار" الذي تفرضه اللجنة الرباعية الدولية للوساطة على الحكومة الفلسطينية. مشعل من جهته ثمن الموقف الروسي قائلا:"إننا نثمن كثيرا دعم روسيا والتصريحات التي أدلى بها الرئيس (فلاديمير) بوتين أخيرا في ميونيخ وإعلانكم في ختام اجتماع اللجنة الرباعية في برلين والذي يسير في اتجاه تقديم دعم للشعب الفلسطيني ورفع الحصار عنه".

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لدى استقبال مشعل في وزارته الثلاثاء "سنعمل على ان تقوم الأسرة الدولية بدعم العملية (السلمية في الشرق الأوسط) بشكل لا رجعة عنه بما في ذلك رفع الحصار" المفروض على الفلسطينيين. وقال لافروف "نأمل ان يساهم لقاؤنا في الجهود المشتركة التي بذلها العديد من البلدان من اجل تعزيز النتائج الايجابية لمفاوضات مكة" مؤكدا دعمه لحكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية التي ستنبثق عنها. وقال لافروف لمشعل الذي وصل الاثنين قادما من دمشق في زيارة لموسكو تستغرق يومين وتهدف الى الحصول على تاييد روسيا لرفع الحصار ان "القادة الروس ايدوا منذ البداية فكرة تشكيل مثل هذه الحكومة".

وقال مشعل "تمنينا منذ البداية ان تشكل موسكو المحطة الأولى لزياراتنا بعد مفاوضات مكة المكرمة حتى نستشيركم بشأن الخطوات الواجب اتخاذها بعد اتفاق مكة". من جهة أخرى تحدث مشعل عن "أفق سياسي" لتسوية النزاع العربي الإسرائيلي إذا ما اعترفت الأسرة الدولية بحكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية المزمع تشكيلها. وقال عقب لقائه مع وزير الخارجية الروسي "إن الشعب الفلسطيني يتطلع لخطوات سريعة من المجتمع الدولي لرفع الحصار عن الشعب الفلسطيني وحكومة الوحدة الوطنية المقبلة ". وأضاف "إن التعامل مع حكومة الوحدة الوطنية بدون تمييز سيوفر جوا سياسيا وبيئة تساعد على فتح أفق سياسي للصراع العربي الإسرائيلي". وأضاف مشعل "أكدنا للجانب الروسي وتحديدا لوزير الخارجية لافروف ضرورة توفير المناخ السياسي الذي يسمح بانشاء دولة فلسطينية مستقلة وفق الشروط الفلسطينية المعروفة والمعلنة".


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018