سقوط ثلاثة شهداء فلسطينيين في عملية اغتيال ثانية في قطاع غزة

سقوط ثلاثة شهداء فلسطينيين في عملية اغتيال ثانية في قطاع غزة

نجا القيادي عبد الله الشامي من محاولة اغتيال فاشلة بعد ان استهدفت الطائرات الحربية الإسرائيلية منزله، صباح اليوم الاثنين.

وكانت الطائرات الحربية الإسرائيلية من طراز إف-16 قد استهدفت منزل عبد الله الشامي، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، بعدة صواريخ في محاولة لاغتياله، الا ان الصواريخ أخطأت المنزل وأصابت منزلا آخر في حي الشجاعية. وأدى القصف الى اصابة خمسة فلسطينيين بجراح مختلفة كما أفادت مصادر طبية من مستشفى الشفاء في غزة.

وبعد هذه العملية الارهابية الفاشلة قامت الطائرات الحربية الإسرائيلية مباشرة بقصف مجدد لشمال قطاع غزة، حيث استهدفت الطائرات سيارة فلسطينية في شارع الجلاء.

وأفادت مصادر طبية وأمنية فلسطينية ان ثلاثة شهداء فلسطينيين سقطوا في هذه العملية الارهابية وهم خالد المصري واياد الحلو ومروان الخطيب( من كوادر كتائب عز الدين القسام، الذراع العسكري لحركة حماس)،في حين أصيب عشرة أشخاص بينهم عدد كبير من الأطفال.