سلطات الإحتلال تمنع رئيس الهيئة الاسلامية العليا، الشيخ عكرمة صبري، من السفر

سلطات الإحتلال تمنع رئيس الهيئة الاسلامية العليا، الشيخ عكرمة صبري، من السفر

استنكرت الهيئة الاسلامية العليا، وهيئة العلماء والدعاة في القدس وفلسطين منع سلطات الاحتلال الاسرائيلي الدكتور الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى المبارك، ورئيس الهيئة الاسلامية العليا، ورئيس هيئة العلماء والدعاة في فلسطين من السفر مدة ستة اشهر بأمر من وزير داخلية الاحتلال.

وجاء في بيان مشترك للهيئتين، اليوم، أن هذه الخطوة استفزازية وتأتي بعد قرار عسكري سابق قضى بمنع الشيخ صبري مدة ستة اشهر من دخول المسجد الأقصى المبارك.

وقال البيان إن الحجة التي استندت إليها سلطات الاحتلال بأن الشيخ صبري يشكل خطراً على أمنها لا أساس قانوني لها، لان الدكتور صبري لا يخرج إلا للمشاركة في مؤتمرات علمية، وأكاديمية، ودينية ذات طابع موضوعي بحت.
وطالب البيان المؤسسات الحقوقية والقانونية العربية والإسلامية والدولية الوقوف ضد هذا القرار، والعمل على إلغائه، لأنه يشكل استفزازاً لكل المسلمين والفلسطينيين، ولكل طلاب الحرية وبخاصة ما تعلق فيها بالتعبير.