شرطة الاحتلال تحقق مع مفتي القدس الشيخ عكرمة صبري

شرطة الاحتلال تحقق مع مفتي القدس الشيخ عكرمة صبري

تواصل شرطة الاحتلال في القدس، منذ ظهر اليوم (الثلاثاء)، التحقيق مع مفتي القدس والديار الفلسطينية، الشيخ عكرمة صبري. ويأتي هذا التحقيق، حسب المصادر الاسرائيلية في اطار التحقيقات التي تجريها الشرطة مع قادة الحركة الاسلامية في الداخل.

لكن صبري قال لوسائل الاعلام، لدى وصوله الى شرطة المسكوبية في القدس، ان الشرطة استدعته للتحقيق معه حول تصريحاته المنددة بتصريحات وزير الامن الداخلي الاسرائيلي، تساحي هنغبي، حول سعيه الى فتح ابواب الحرم القدسي امام المصلين اليهود.

الى ذلك، علم ان النيابة العامة للدولة تنوي تقديم لوائح اتهام ضد معتقلي الحركة الاسلامية، وعلى رأسهم الشيخ رائد صلاح ورئيس بلدية ام الفحم د. سليمان اغبارية، خلال اسبوعين.

وتدعي الشرطة الاسرائيلية ان علاقات وثيقة ربطت الشيخ عكرمة صبري بنشطاء الحركة الاسلامية وانها تريد فحص جوهر تلك العلاقات، وما اذا كانت تربطه علاقة بالتهم التي توجهها الشرطة الى معتقلي الحركة الاسلامية.