صائب عريقات: إسرائيل تشن حربا شاملة على السلطلة الفلسطينية

صائب عريقات: إسرائيل تشن حربا شاملة على السلطلة الفلسطينية

اوضح مسؤول فلسطيني ان الحرب التى تشنها اسرائيل حاليا هى حرب على السلام وليس حربا على الارهاب كما تدعي. وقال صائب عريقات عضو المجلس التشريعي الفلسطيني الذي انهى اجتماعا مع الموفد الامريكي جون وولف ان اسرائيل تريد شن حربا شاملة على السلطة الفلسطينية، موضحا انه طالب الموفد الامريكي بالتدخل من أجل وقف سياسة الاغتيالات التى تمارسها اسرائيل.

وأشار عريقات الى ان جون وولف ابلغه بانه سيقوم باقصى جهوده من أجل اعادة الطرفين الى استئناف العملية السلمية ولكن يجب على السلطة الفلسطينية ان تنفذ التزاماتها التى وردت فى خطة الطريق.

وأفادت مراسلتنا ألفت حداد ان عريقات قال أيضا انه ما دامت اسرائيل مصممة على ممارسة حربها الشاملة واستئناف الاغتيالات والاستيطان واقامة جدار الفصل العنصرى فان الامور فى الاراضي الفلسطينية مرشحة للأسوأ. ووصف المسؤول الفلسطيني ما قامت به اسرائيل من وضع صور عدد من المسؤولين الفلسطينيين وبعض قادة الفصائل الفلسطينية على ورق اللعب بانه بمثابة صب البنزين على النار.

ووصل ولف مساء الاربعاء الى اسرائيل بتكليف من الرئيس الاميركي جورج بوش للاشراف على تطبيق خطة السلام الدولية. واجتمع بعد وصوله مع دوف فايسغلاس مدير مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون وسفير الولايات المتحدة في تل ابيب ورئيس جهاز الامن الداخلي (الشين بيت) افي ديختر، اضافة الى عدد من كبار المسؤولين في الجيش الاسرائيلي.


وكانت إسرائيل قد ردت على عملية تفجيرية تبنتها حركتي حماس والجهاد الاسلامي فى القدس الغربية ادت الى مقتل 20 شخصا واصابة 100 آخرين باغتيال احد ابرز قياديي حركة المقاومة الاسلامية حماس اسماعيل ابو شنب واثنين من مرافقيه فى مدينة غزة الخميس الماضي اعلنت على اثرها حركتي حماس والجهاد الاسلامي رسميا سقوط الهدنة في العمليات ضد اسرائيل التي اعلنتها اربع مجموعات فلسطينية من طرف واحد في 29 حزيران/يونيو .