صحفيون يطالبون بمحاكمة قتلة الصحفي الشهيد فضل شناعة..

صحفيون يطالبون بمحاكمة قتلة الصحفي الشهيد فضل شناعة..

طالب صحفيون فلسطينيون، الخميس، بمحاكمة جنود الاحتلال المتورطين في قتل زميلهم المصور فضل شناعة قبل أربعة أشهر.

جاء ذلك خلال مسيرة دعت إليها لجنة أصدقاء الصحفي شناعة والتي تأتى في إطار الفعاليات التي ستقوم بها اللجنة رفضا للقرار الإسرائيلي تبرئة قتلة شناعة.

وانطلقت المسيرة من باحة الجندي المجهول حيث رفع الصحفيون صور زميلهم المغدور ولافتات طالبوا فيها بمحاكمة قتلته ورددوا الهتافات المطالبة بحماية الصحفيين.

وكان شناعة وهو مصور وكالة "رويترز" للأنباء، قد استشهد في 16 نيسان (إبريل) الماضي، خلال تغطيته لتوغل قوات الاحتلال في بلدة جحر الديك، جنوب شرق مدينة غزة برفقة ثمانية أطفال جراء تعرضه لقذيفة أطلقتها دبابة إسرائيلية،

واعتصم الصحفيون أمام مقر الأمم المتحدة بغزة، وألقى الصحفي عماد الإفرنجي عضو لجنة أصدقاء الشهيد بيان طالب فيه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بإرسال لجنة تحقيق من اجل التحقيق في اغتيال زميلهم.

وأكد الصحفي الإفرنجي أن قرار المدعي الإسرائيلي بتبرئة طاقم الدبابة التي قتل شناعة هو تصريح بالقتل لكل الصحفيين، مطالبا الصحفيين بالمزيد من العمل لكشف جرائم الاحتلال.

كما أعلنت لجنة أصدقاء الصحفي شناعة عن سلسلة فعاليات في إطار إدانتها لقرار تبرئة قتلة مصور رويترز، مؤكدة أن هذه الفعاليات ستستمر حتى تقديم القتلة للمحاكمة لينالوا جزاءهم.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية