عباس يعرب عن أمله بلقاء أولمرت ويعتبر أن الباب لا يزال مفتوحا أمام تشكيل حكومة وحدة..

عباس يعرب عن أمله بلقاء أولمرت ويعتبر أن الباب لا يزال مفتوحا أمام تشكيل حكومة وحدة..

أعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم عن أمله بعقد قمة تجمعه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت قبل نهاية هذا العام لبحث عدد من القضايا.

وأشار رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الإيطالي ماسيمو داليما برام الله, إلى أن طواقم فلسطينية وإسرائيلية تعمل على إعداد مثل هذا اللقاء.

وقال الرئيس الفلسطيني إنه لطالما كانت هناك رغبة لديه في عقد مثل هذا اللقاء, وأنه تم إحراز تقدم في الإعداد لهذا الاجتماع.

وقال مصدر فلسطيني مقرب من رئيس السلطة، محمود عباس أنه في الأيام القريبة القادمة سيلتقي رئيس السلطة محمود عباس مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت. وأوضح المصدر أن الاستعداد يجري لعقد اللقاء بعد عيد الميلاد، الذي ينتهي يوم الاثنين القادم، وقبل زيارة وزيرة الخارجية الأمريكية المرتقبة إلى المنطقة في مطلع يناير/ كانون ثاني.

وقال المصدر أن الجانب الفلسطيني يتوقع أن " يعرض أولمرت في اللقاء بعض البوادر الحسنة على أبو مازن كإطلاق سراح أسرى وتسليم قسم من أموال السلطة الفلسطينية التي تحتجزها إسرائيل إلى أبو مازن، ومنح تسهيلات على الحواجز وتصاريح عمل للفلسطينيين.

من جهة أخرى قال الرئيس عباس إن الباب لا يزال مفتوحا أمام تشكيل حكومة وحدة وطنية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018