عوض: مكتب رئاسة الوزراء الفلسطيني سيعمل مهما كانت الظروف صعبة

عوض: مكتب رئاسة الوزراء الفلسطيني سيعمل مهما كانت الظروف صعبة

قال محمد عوض أمين عام مجلس الوزراء الفلسطيني اليوم الأربعاء ان جهود الوساطات والمفاوضات بشأن الجندي الأسير لدى الفصائل الفلسطينية "مازالت مستمرة ولم تتوقف".

وطالب عوض المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لتوقف عدوانها على الشعب الفلسطيني وتوفير جو مناسب للحوار.

من جهة اخرى اعتبر عوض خلال اعتصام نظمه العاملون في رئاسة مجلس الوزراء التصعيد الإسرائيلي المتواصل يشكل عائقاً أمام الحوار الجاري بشأن التوصل لحل للإفراج عن الجندي الإسرائيلي الأسير،

واكد استمرار توجه رئيس الوزراء وتأكيده على الحفاظ على حياة الجندي الأسير"، وعلى المتحاورين الاستمرار في الحوار، وشدد عوض على أن رئاسة الوزراء ستستمر في عملها تحت كل الظروف وأي كانت هذه الظروف مشيرا إلى وجود خطط لدى الحكومة " لمواجهة كل الظروف من اجل التخفيف عن الشعب الفلسطيني من خلال تصعيد هذه الأزمة".

وقال :"ان استمرار القصف الإسرائيلي لمباني حيوية في قطاع غزة وآخرها مقر وزارة الداخلية الفلسطينية يؤكد على مدلول بسيط هو أن الجانب الإسرائيلي يسعى إلى نشر الظلام وكسر إرادة الشعب الفلسطيني باستهدافه لهذه المؤسسات التي تعمل على نشر النور وإنتاج عنصر فلسطيني مميز قادر على البناء".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018