فتح تطالب بحكومة وحدة وطنية وحماس تشترط ذلك بالإفراج عن النواب والوزراء

فتح تطالب بحكومة وحدة وطنية وحماس تشترط ذلك بالإفراج عن النواب والوزراء

طالبت حركة فتح الأربعاء بضرورة العمل من اجل تشكيل حكومة وحدة وطنية بأسرع وقت ممكن ليكون هناك قرار موحد بين الجميع.
وقال نبيل شعث عضو المجلس التشريعي عن الحركة " أن وثيقة الأسري التي وقعت بالأحرف الأولي بموافقة جميع الفصائل الفلسطينية تفتح الباب أمام تشكيل حكومة وحدة وطنية بأسرع وقت ممكن حتى نستطيع اتخاذ قرار واضح وموحد.

وتابع شعث يقول " إن تشكيل حكومة الوحدة يتطلب قرار إسرائيلي وهذا القرار يحتاج إلى ضغط أمريكي ودولي ولكن للأسف الأمريكان ضغطهم المستمر لدعم إسرائيل وليس الخروج من المأزق
وعبر عن أمله أن تغير التطورات الجارية من موقفهم وإذا حدث يمكن الوصول إلى وقف نار متبادل ومبادلة اسري وصولا إلى إقامة دولة فلسطينية وعندها يمكن تخفيف الآلام والمأساة التي تواجه شعبنا واستعادة الدعم الدولي للقضية الفلسطينية .

من جهته قال الناطق باسم الحكومة الفلسطينية غازى حمد " اننا مع ما جاء في وثيقة الوفاق الوطني التي تنص على موضوع تشكيل الوحدة الوطنية ولكن الظروف الحالية التي نمر بها هنا سواء كان من عمليات هجوم عسكري واختطاف النواب والوزراء وهذا كله لا يمهد الأرضية المناسبة لتشكيل الحكومة.

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية قال انه لن يتم بحث موضوع حكومة الواحدة الوطنية إلا بعد إطلاق سراح كل النواب والوزراء المعتقلين في السجون الإسرائيلية ، وأوضح حمد أنه لو جرى نوع من التهدئة ثم إطلاق سراح النواب والوزراء وحل قضية الجندي فان الأجواء ستكون مناسبة وايجابية للبدء في تشكيل هذه الحكومة أو التفاوض حولها

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018