فنلندا تؤكد لوزير الخارجية الفلسطيني دعمها لحكومة الوحدة الوطنية واستئناف تقديم المعونات..

فنلندا تؤكد لوزير الخارجية الفلسطيني دعمها لحكومة الوحدة الوطنية واستئناف تقديم المعونات..

تلقى وزير الشؤون الخارجية زياد ابو عمرو اتصالا من وزير الخارجية الفنلدني أثناء وجوده في النمسا حيث كان من المفترض ان يجري لقاء بين الوزيرين غير انه بسبب قصر الوقت استبدل اللقاء بالاتصال الهاتفي.

ووضع الوزير زياد ابو عمرو نظيره الفنلدني في صورة آخر التطورات السياسية وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية ونتائج القمة العربية التي جرت في الرياض والاجماع العربي على تفعيل المبادرة العربية للسلام واستئناف ارسال المساعدات المباشرة للسلطة الوطنية عبر وزارة المالية.

وبدوره أكد الوزير الفنلدني على دعمه لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية واستئناف تقديم المساعدات الاوربية وسيسعى لتسهيل ارسال هذه المساعدات الى وزارة المالية حيث سيزور وزير المالية سلام فياض بروكسل في الحادي عشر من الشهر الجاري للتفاهم مع الاتحاد الاوربي على هذا الموضوع.

واكد الوزيران على أهمية العلاقات الثنائية بين فنلندا وفلسطين والعمل على تطويرها وتطوير موقف الاتحاد الاوربي من حكومة الوحدة الوطنية.

على صعيد آخر التقى وزير الشؤون الخارجية بالسفراء العرب في النمسا وبالجالية الفلسطينية في لقاءين منفصلين حيث وضعهم معاليه في صورة التطورات السياسية الاخيرة وبرنامج حكومة الوحدة الوطنية والجهود التي يبذلها ونتائج جولته الاوربية واللقاءات السياسية الناجحة التي اجراها خلال الايام الماضية ونتائج القمة العربية.

واستمع الوزير الى آراء وكلمات الجالية الفلسطينية في النمسا وقضاياهم