في استطلاع للرأي أجراه المركز الفلسطيني لاستطلاع الرأي (PCPO):

في استطلاع للرأي أجراه المركز الفلسطيني لاستطلاع الرأي (PCPO):

يتضح من استطلاع للرأي أجراه المركز الفلسطيني لاستطلاع الرأي (PCPO) أعده الدكتور نبيل كوكالي وشمل (750) شخصاً من الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، أن (55.3%) يؤيدون بدرجات متفاوتة الرئيس الفلسطيني في الوقت الحاضر، في حين أيد (40.6%) بدرجات متفاوتة محمود عباس "أبو مازن" رئيس الوزراء الفلسطيني.

وقال الدكتور نبيل كوكالي رئيس المركز الفلسطيني لإستطلاع الرأي في بيت ساحور، أن الإستطلاع جرى في الفترة 16-21 نيسان 2003 وشمل أشخاصاً فوق سن 18 عاماً، وبلغ متوسط أعمار العينة (31.2) سنة وهامش الخطأ في هذا الإستطلاع (±3.58%).

وأضاف الدكتور كوكالي أن نسبة الإناث اللواتي شاركن في هذا الإستطلاع بلغت (48.3%) في حين بلغت نسبة الذكور (51.7%). وبين إلى أن توزيع العينة بالنسبة إلى مكان السكن على النحو التالي: (51.3%) مدينة ، (38.2%) قرية ، (10.5%) مخيم، وأشار إلى أن معدل أفراد الأسرة للعينة العشوائية (6.8) فرداً ومعدل سنوات التعليم (11.2) سنة.

وبين الدكتور نبيل كوكالي أن النتائج كانت على النحو التالي:
26.8% أؤيده بشدة

28.5% أؤيده الى حد ما

26.3% لا أؤيده الى حد ما

14.9% لا أؤيده بشدة

3.5% لا أعرف


14.6% أؤيده بشدة

26.0% أؤيده الى حد ما

19.6% لا أؤيده الى حد ما

22.0% لا أؤيده بشدة

17.8% لا أعرف
20.9%رئيس السلطة الفلسطينية

22.7% رئيس الوزراء

28.7% رئيس السلطة الفلسطينية و رئيس الوزراء

27.7% لا أعرف


23.9%جدية

50.4% شكلية

25.7% لا أعرف
20.5% نعم

55.8% لا

23.7% لا أعرف

36.3% أؤيد

40.9% لا أؤيد

22.8% لا أعرف
19.6% أن يقوموا بتسليم أسلحتهم من أجل مصادرتها وإتلافها

46.5% أن يقوموا بتخبئة أسلحتهم

33.9% أن لا يقوموا بعمل أي شيئ