في ذكرى يوم الأرض؛ لجان المقاومة الشعبية تدعو إلى وقف التفاوض..

في ذكرى يوم الأرض؛ لجان المقاومة الشعبية تدعو إلى وقف التفاوض..

قال أبو مجاهد، الناطق الإعلامي باسم لجان المقاومة الشعبية، "إن ذكرى يوم الأرض المباركة تؤكد على الاستعداد الدائم للتضحية من قبل جماهير الشعب الفلسطيني في مواجهة التغول الاستيطاني الإسرائيلي والذي ينهب الأرض الفلسطينية ومواجهة تهويد مدينة القدس وفصل مدن الضفة المحتلة عن بعضها عبر الجدار العنصري".

وأكد على أن الاستيطان هو بمثابة عدوان إسرائيلي مستمر ومفتوح وعنوان لمعركة تستهدف الوجود الفلسطيني.

وأضاف أبو مجاهد أنه يجب على جميع فصائل المقاومة مواجهته بكل ما تملك من وسائل وأدوات تردع العدوان والاستيطان وتفشل كل مشاريعه التوسعية.

وأوضح أن فشل عملية التسوية معلن وواضح في استمرار عمليات الاستيطان ونهب الأرض وتهويد القدس واستهدف المسجد الأقصى المبارك في ظل المفاوضات العبثية والتي توفر الغطاء لكل عمليات الاستيطان والتهويد والاستهداف الواضح للوجود الفلسطيني.

ودعا في ذكرى يوم الأرض فريق التفاوض الفلسطيني إلى وقف المفاوضات فورا والتي تتم على وقع العدوان الإسرائيلي في الضفة وغزة والذي يستهدف الإنسان والأرض الفلسطينية عبر القتل والحصار وغول الاستيطان الإسرائيلي.

وتوجه بالتحية إلى أبناء الشعب الفلسطيني على الصمود والتمسك بالأرض في مواجهة عمليات الاستيطان وخاصة أهل الضفة الغربية، بما في ذلك القدس، وأراضي عام 48، ودعاهم إلى "مزيد من الثبات والصمود والتمسك بالحقوق في مواجهة حرب الوجود مع العدو الإسرائيلي".

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019