قوات الاحتلال تحدث تفجيرات هائلة في منطقة رفح، تشبة الهزات الارضية

قوات الاحتلال تحدث تفجيرات هائلة في منطقة رفح، تشبة الهزات الارضية

افادت مصادر فلسطينية ان القوات الاسرائيلية المرابطة بالقرب من السياج الفاصل بين مصر والاراضى الفلسطينية تقوم بحفر حفر يصل عمقها الى 20 مترا تحت الارض ثم تضع فيها كميات كبيرة من المتفجرات وتردمها ومن ثم تقوم بتفجيرها عن بعد فتحدث اهتزازات ارضية فى كل المنطقة.

وقال المهندس على مطر، رئيس قسم متابعة المشاريع فى بلدية رفح، ان حدوث هذه الهزات الصناعية يلحق اضرار بالغة بالمبانى المجاروة للمنطقة المسماة منطقة القدوح.
وقال مطر ان هذه الظاهرة تؤثر اشد التاثير على المبانى، فكل تفجير من تلك التفجيرات يعادل زلزالا مقداره 2-3 درجات على سلم ريختر، موضحا ان الخطورة تكمن فى تكرار هذه الهزات الصناعية لتصل الى اكثر من 10 هزات فى اليوم الواحد، منوها الى ان هذه الهزات تحدث تشققات وتصدعات فى المنازل والمبانى المجاورة لمركز الهزة ما يعرضها لخطر شديد وهو امكانية الانهيار فى اية لحظة.
وتابع مطر يقول كلما زادت المبانى قدما او ارتفاعا ازداد الخطر، محذرا المواطنين من خطورة ما يحدث وطالبهم باخلاء اى مبنى تحدث به تصدعات حفاظا على حياتهم .