قوات الاحتلال تشن حملة مداهمة واسعة في نابلس واصابة أكثر من 16 فلسطينيا برصاص الاحتلال

قوات الاحتلال تشن حملة مداهمة واسعة في نابلس واصابة أكثر من 16 فلسطينيا برصاص الاحتلال

شنت قوات الاحتلال اليوم، حملة مداهمة في حي القصبة في البلدة القديمة من نابلس، تخللتها عمليات اقتحام لمنازل مواطنين وتفتيشها والعبث بمحتويتها وتخريبها.

وقد أصيب خلال المداهمات العديد من الشبان برصاص الاحتلال بادعاء خرق حظر التجول. حيث افادت مصادر طبية فلسطينية عن جرح نحو 16 شابا فلسطينيا باصابات مختلفة جراء اطلاق الرصاص الحي على الشبان.

وأفادت ( وفا ) أن قوات الاحتلال شنت حملة اعتقالات واسعة بين صفوف المواطنين، ونقلتهم إلى مراكز التحقيق المقامة في أماكن مختلفة من المدينة.وانتشرت قوات الاحتلال الراجلة والمحمولة بكثافة كبيرة في منطقة السوق التجارية الواقعة في قلب المدينة، ولا زالت تلك القوات تحاصر "مستشفى رفيديا"، وتفتش جميع سيارات الإسعاف التي تنقل المرضى.

إلى ذلك، لا تزال نابلس معزولة بالكامل عن محيطها لليوم الثالث على التوالي، حيث تمنع قوات الاحتلال المواطنين من القرى والبلدات المجاورة من الوصول إلى المدينة بمن فيهم الأطفال وكبار السن والمرضى.