كتائب الشهيد أبو علي مصطفى تعلن مسؤوليتها عن إصابة جندي إسرائيلي صباح اليوم في مخيم العين..

كتائب الشهيد أبو علي مصطفى تعلن مسؤوليتها عن إصابة جندي إسرائيلي صباح اليوم في مخيم العين..

أعلنت كتائب الشهيد أبو على مصطفى- الجناح المسلح للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- مسؤوليتها عن إصابة جندي إسرائيلي صباح السبت في مخيم العين غرب مدينة نابلس.

وقالت الكتائب في بلاغ عسكري أن مقاتلي لواء الشهيد بشار حنني التابع للكتائب خاضوا اشتباكاً بطولياً استخدم خلالها النسور الأبطال الأسلحة الأوتوماتيكية والعبوات الناسفة، أثناء تصديهم لقوات الاحتلال الاسرائيلي التي اجتاحت مخيم العين "القلعة الحمراء"، اليوم السبت 17/11/2007م عند الساعة الواحدة منتصف الليل، واستمرت الاشتباكات إلى أن انسحبت قوات الاحتلال عند الساعة السابعة صباحاً، والتي اعترفت عبر إذاعتها بإصابة جندي خلال الاشتباكات.

وقد عاهدت الكتائب شعبنا ودماء شهدائنا على المضي في المقاومة حتى النصر والتحرير وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين إلى ديارهم التي شردوا منها.

وكانت اكثر من خمس عشرة آلية عسكرية اسرائيلية اقتحمت مخيم العين وفرضت عليه نظام منع التجول منذ ساعات الصباح الأولى.

وشن جنود الاحتلال حملة مداهمات وتفتيش واسعة في منازل المواطنين داخل المخيم دون أن يبلغ عن اعتقالات قبل أن تنسحب من المخيم عند الساعة الثامنة من صباح اليوم .