كتائب شهداء الأقصى تعلن مسؤوليتها عن قتل المستوطن الإسرائيلي مساء أمس

كتائب شهداء الأقصى تعلن مسؤوليتها عن قتل المستوطن الإسرائيلي مساء أمس

اعلنت كتائب شهداء الاقصى الذراع العسكري لحكرة فتح مسؤوليتها عن مقتل مستوطن اسرائيلي واصابة آخرين فى مدينة رام الله مساء امس.

وقالت الكتائب فى بيان وزع على وسائل الإعلام ان "مجموعة الشهيد القائد مهند حلاوة قامت امس بمهاجمة سيارة للمستوطنين الصهاينة بالاسلحة الرشاشة على الطريق المؤدي الى مغتصبة شيفوت راشيل شمال شرق مدينة رام الله بالقرب من بلدة الطيبة مما ادى الى اصابتها وقتل وجرح من فيها".

وقال البيان ان هذه العملية تأتي فى اطار الرد والانتقام للشهداء وردا على احتلال المدن والقرى والمخيمات وعلى الاعتقالات والمحاكمات التى تمارسها قوات الاحتلال الاسرائيلي ضد مجاهدي الشعب الفلسطيني.