لجان المقاومة الشعبية تعلن عن رفضها للخطة الأمريكية وتؤكد أن قصف الصواريخ لن يتوقف

لجان المقاومة الشعبية تعلن عن رفضها للخطة الأمريكية وتؤكد أن قصف الصواريخ لن يتوقف

وصفت ألوية الناصر صلاح الدين، الذراع المسلح للجان المقاومة الشعبية، اليوم الخطة الأمريكية التي أعلن عنها أمس، بأنها خطة "ماكرة لحصر متعمد لمطالب وحقوق الشعب الفلسطيني العادلة بقضايا لا ترتقي لمستوى تضحيات الآلاف من الفلسطينيين.

وعبرت الألوية في بيان لها عن رفضها لهذه الخطة، موضحة أن حقوق الشعب المشروعة لا يجب ان تنحصر بتسهيل للتنقلات أو فتح للمعابر بل تتعدى ذلك لقضايا القدس واللاجئين وحل شامل باسترداد المسلوب من تاريخ وحياة فلسطين كل فلسطين.

وأكدت الألوية أنها ستسعى علانية لإفشال أي خطة لا تستجيب لمطالب الشعب وحقوقه أو أي مشروع الهدف منه إضعاف المقاومة مقابل وعود واهية لا هدف لها سوى إضاعة الوقت والتشويش على الأهداف السامية للمقاومة الفلسطينية.

من جهته قال ابو عبير الناطق الإعلامي باسم الألوية في تصريح لعــ48ـرب "إن الخطة الأمريكية تهدف إلى إيقاف الصواريخ الفلسطينية" مؤكدا أن الصواريخ لن تتوقف بل سيتم مضاعفة كميات الصواريخ التي ستطلقها ألوية الناصر والفصائل الفلسطينية على إسرائيل.

وأكد أن الألوية ستعمل بالتعاون مع كافة فصائل المقاومة على افشال الخطة الأمريكية- الصهيونية بمشاركة أطراف فلسطينية بكافة الوسائل، محذرا من تسول له نفسه المشاركة في هذه القضية أو التحدث باسم الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة.