لجنة المتابعة العليا للقوى الوطنية والإسلامية تناقش تداعيات أحداث غزة مع وزير الداخلية

لجنة المتابعة العليا للقوى الوطنية والإسلامية تناقش تداعيات أحداث غزة مع وزير الداخلية

أعلنت مصادر فلسطينية ان اجتماعا هاما يعقد في هذه الأثناء بين لجنة المتابعة العليا للقوى الوطنية والإسلامية ووزير الداخلية الجديد، الشيخ سعيد صيام، في مقر وزارة الداخلية الفلسطينية، للبحث في تداعيات الاحداث التي شهدتها مدينة غزة امس الجمعة.

الى ذلك حملت لجنة المتابعة العليا للقوى الوطنية والإسلامية الفلسطينية مساء اليوم، السبت، إسرائيل المسؤولية الكاملة عن إغتيال القائد العام لألوية الناصر صلاح الدين "ابو يوسف القوقا" يوم أمس في حي النصر غرب مدينة غزة.

وأشارت لجنة المتابعة العليا في بيان لها انها عقدت اليوم إجتماعا طارئا ناقشت فيه "التصعيد الاسرائيلي المتمثل في سياسة الاغتيالات والتدمير والقصف المستمر، والتي كان آخرها إغتيال القائد العام لالوية الناصر صلاح الدين الشهيد ابو يوسف القوقا".

وأدانت اللجنة ما وصفته بالتصريحات والاتهامات العشوائية التي صدرت عقب عملية الاغتيال والتي تضمنت "التشهير والتخوين" مطالبة بوقفها فورا، ورافضة "حرف المسؤولية الكاملة عن عملية إغتيال القوقا عن العدو وتحميل المسؤولية لجهات فلسطينية داخلية".

واعلنت اللجنة عن دعمها للجنة التحقيق التي شكلتها وزارة الداخلية مطالبة وزير الداخلية باستكمال التحقيق في هذه القضية وإحالة المتورطين للسلطة القضائية.

وطالبت لجنة المتابعة وزير الداخلية الفلسطيني بتشكيل لجنة خاصة لفتح ملف الاغتيالات السابقة وملاحقة من وصفتهم بالعملاء والمتورطين فيها، داعية في الوقت نفسه الى وضع حد نهائي لحالة الفلتان الامني وفوضى السلاح والحفاظ على امن الوطن والمواطن.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018