مجهولون يقتلون ضابطًا في الأمن الوقائي الفلسطيني واشتباكات في ظل "الحوار الوطني"

مجهولون يقتلون ضابطًا في الأمن الوقائي الفلسطيني واشتباكات في ظل "الحوار الوطني"

قتل ضابط أمن فلسطيني علي ايدى مجهولين بمدينة غزة واصيب عشرة اخرون بجراح فى تبادل لإطلاق النار بين عناصر من جهاز الأمن الوقائى الفلسطيني وعناصر من القوة التنفيذية التابعة لوزارة الداحلية في بلدة عبسان بمدينة خانيونس جنوب قطاع غزة

وقالت مصادر فلسطينية ان مجموعة مسلحة أطلقت النار على الضابط فى جهاز الامن الوقائى ناصر عفانة (40 عامًا) ما ادى الى إصابته بجراح خطيرة جدا توفى على اثرها بعد وقت قصير وذلك في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة .

كما اطلق مسلحون مجهولون النار على أحد ضباط الامن الوطني بمدينة غزة ما ادى الى اصابته بجراح وصفت بالمتوسطة.

وشهدت بلدة عبسان ومنطقة الشرقية ومنطقة معن فى خانيونس اشتباكات بين عناصر من جهاز الامن الوقائى والقوة التنفيذية ما أدى الى اصابة عشرة من بينهم خمسة من عناصر الامن الوقائى بعضهم جراحه خطيرة .

وذكر شهود عيان ان مجموعة مسلحة نصبت كمينا لجيبا عسكريا تابعًا للامن الوقائى فى بلدة عبسان واطلقت عليه النار ما أدى الى إصابة من فيه .

واضاف الشهود ان الاشتباكات المسلحة بين الطرفين استمرت لفترة طويلة فى وقت حشد فيه الطرفان تعزيزات عسكرية فى المنطقة.

ويخشى من تطور الاوضاع الامنية فى قطاع غزة عقب هذه الاشتباكات بين حركتى فتح وحماس فى وقت تصب فيه الجهود لتوحيد المواقف حول وثيقة الوفاق الوطنى.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018