مصدر في وزارة محمد دحلان ينفي ان يكون الاخير بحث مع جورج تينيت موضوع شراء أسلحة الفصائل الفلسطينية

مصدر في وزارة محمد دحلان ينفي ان يكون الاخير بحث مع جورج تينيت موضوع شراء أسلحة الفصائل الفلسطينية

نفى مصدر مسؤول في وزارة الشؤون الامنية الفلسطينية ما ورد في تقرير لقناة الجزيرة الفضائية قالت فيه ان وزير الشؤون الأمنية الفلسطيني محمد دحلان بحث مع جورج تينيت رئيس وكالة المخابرات المركزية الامريكية موضوع شراء أسلحة الفصائل الفلسطينية .

ونقلت مراسلتنا في غزة / الفت حداد ان المصدر الفلسطيني اعتبر في تصريحات له اليوم وزعت على الصحفيين " أن مثل هذه الأنباء غير الدقيقة والتي لا أساس لها من الصحة - على حد قوله - تنم عن رغبة الجهات التي تقف وراءها في تقزيم وتشويه مهمة الوفد الفلسطيني الذي يزور واشنطن حاليا بهدف تفعيل الدور الأمريكي لحمل اسرائيل على تنفيذ استحقاقات خطة خارطة الطريق"..

وحول مهمة الوفد الفلسطيني في واشنطن اعتبر المصدر انها " تحمل جانبا كبيرا من الأهمية لأنها تسعى الى تحقيق الانسحابات الاسرائيلية المنصوص عليها في خارطة الطريق ووقف بناء الجدار الفاصل وتجميد النشاط الاستيطاني في الاراضي المحتلة ورفع الحصار عن الرئيس ياسر عرفات والافراج عن الأسرى الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية".

واعتبر المتحدث " أن كل تسريب لأخبار غير صحيحة ومغلوطة هو محاولة لخدمة حكومة شارون التي تسعى لضرب الجهد الفلسطيني الجاد ولسحب البساط من تحت اقدام الوفد الفلسطيني الذي يجري حاليا محادثات على مستوى عال من الأهمية في واشنطن" على حد وصفه