مصدر مسؤول في حماس يدين الاتصالات الفلسطينية الإسرائيلية

مصدر مسؤول في حماس يدين الاتصالات الفلسطينية الإسرائيلية


تعليقاً على الاتصالات التي تجريها السلطة الفلسطينية مع أطراف وجهات في إسرائيل في ظل تواصل العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني ، أكد مصدر مسؤول في حركة حماس بأنه في الوقت الذي تُجري فيه السلطة الفلسطينية اتصالات علنية وسرية مع أطراف متعددة في "الكيان الصهيوني" تحت عناوين "التهدئة" ووقف "العنف"، وفي الوقت الذي يتكثّف فيه الحديث عن "الهدنة" ومطالبة الفصائل الفلسطينية بوقف مقاومتها للاحتلال، تواصل قوات الاحتلال الصهيوني عدوانها الغاشم على الشعب الفلسطيني، حيث تمّ اغتيال ثلاثة شبان فلسطينيين من المدنيين العزّل بحجّة الاشتباه بهم في قطاع غزة، وتقوم قوات الاحتلال حالياً باجتياح جديد لمدينة جنين.

وقال المصدر حسب المركز الفلسطيني للإعلام المحسوب على حركة حماس، بأن (حماس) تستهجن وتستغرب من استمراء الحديث المتواصل عن "الهدنة" في وقت يواصل فيه "العدو الصهيوني" بطشه وعدوانه على الشعب الفلسطيني .

وأدان مصدر حماس المسؤول الاتصالات المستمرة التي تجريها السلطة الفلسطينية مع جهات وأطراف إسرائيلية رسمية وغير رسمية ، ممّا يوفّر غطاءً سياسياً للعدوان الصهيوني الآثم على أرضنا وشعبنا.

كما أكد بأن خيار المقاومة هو خيار حماس الاستراتيجي، داعيا كافة الفصائل والقوى الفلسطينية إلى مواصلة مقاومة الاحتلال دفاعاً عن الأرض الفلسطينية والشعب الفلسطيني حسب المصدر .