مصطفى البرغوثي:"الوضع في الاراضي الفلسطينية لن يتغير الا بتدخل من الولايات المتحدة الامريكية"

مصطفى البرغوثي:"الوضع في الاراضي الفلسطينية لن يتغير الا بتدخل من الولايات المتحدة الامريكية"

اعرب مصطفى البرغوثي، عضو سابق في حزب الشعب ومحلل سياسي " عن اعتقاده ان هناك توجه عام لتشكيل قيادة وطنية موحدة تضم كافة الاطراف وتقرر الاستراتيجية الوطنية الداخلية والنضال الفلسطيني وتقرر وتكون مسؤولة عن اي تحرك سياسي".ونقلت مراسلتنا في غزة / الفت حداد عن البرغوثى قوله " ان الوضع في الاراضي الفلسطينية لن يتغير الا بتدخل من الولايات المتحدة الامريكية لان الظروف في هذا الوقت اصبحت سانحة لوجود دولي على الارض من اجل حماية الفلسطينيين".

واشار البرغوثي الى ان " الوضع القائم هو نتاج طبيعي لسياسة شارون خاصة وانه لم يوافق اصلا على خطة خارطة الطريق وسعى الى نسفها بكافة الطرق "، حسب رأي البرغوثي الذي اضاف " حتى اعلانه في قمة العقبة عن قبوله خارطة الطريق جاء كما اقرتها الحكومة الاسرائيلية" .

واعرب عن تقديره ان " الحكومة الاسرائيلية ستسعى الى نسف اي هدنة للفصائل الفلسطينية موضحا ان اسرائيل منذ العام 2001 قامت بتخريب الجهود المبذولة من اجل التوصل الى هدنة ست مرات وذلك بقيامها مع قرب التوصل الى اتفاق مع الفصائل الفلسطينية باغتيال احد القادة للتنظيمات الفلسطينية وهي تعلم ان موضوع الاغتيال حساس جدا بالنسبة للمجتمع الفلسطيني وبذلك تغلق الطريق على اي امكانية للتفاهم ".

واشار الى ان لقاءات تجري في هذه الايام مع جميع الاطراف والقوى الوطنية والفلسطينية والرئيس ياسر عرفات .