معبر رفح لا يزال مغلقاً بذرائع إنذرات أمنية إسرائيلية..

معبر رفح لا يزال مغلقاً بذرائع إنذرات أمنية إسرائيلية..

أعلن مسئولون فلسطينيون في معبر رفح اليوم، الخميس، أن المعبر لا يزال مغلقا، وان المراقبين الأوربيين لم يتمكنوا من الحضور إلى المعبر ومتابعة أعمالهم فيه!

وكان صائب عريقات مسؤول ملف المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية، قد اكد أمس أن المراقبين الأوروبيين سيعودون للعمل في معبر رفح للعمل اليوم الخميس، بعد إغلاقه أمس بسبب عدم حضورهم.

وقال عريقات إن عدم حضور الأوروبيين للعمل في المعبر ليس له أي علاقة بأي أمر سياسي، مشيرا إلى أن المراقبين كانوا ينوون إعادة فتح المعبر عند الخامسة من مساء أمس، ولكنهم أرجأوا ذلك إلى صباح الغد بعد الإنفجار الذي وقع بالقرب من معبر كارني التجاري شرق مدينة غزة.

وكان مارغن تيفسون، المتحدث باسم فريق المراقبين الأوروبيين على معبر رفح الحدودي، أكد أنه تم إغلاق المعبر بعد تلقيهم إنذارا أمنيا إسرائيليا حول نية نشطاء فلسطينيين بإستهداف معبر كيرم شالوم، مما منعهم من الوصول إلى معبر رفح.

وقال في تصريحات صحفية " إن معبر رفح الحدودي قد أغلق في وجه المسافرين والقادمين من وإلى قطاع غزة حتى تزول حالة الإنذار الأمني، قائلا " الإنذار الأمني الذي وردنا كان من ذلك النوع الذي لا يسمح لمكتب الإرتباط أن يباشر عمله"، على حد قوله.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018