مقداد ينفي ما تناقلته وسائل الإعلام حول تأكيده بأن دحلان سيتولى منصب نائب رئيس الوزراء..

مقداد ينفي ما تناقلته وسائل الإعلام حول تأكيده بأن دحلان سيتولى منصب نائب رئيس الوزراء..

نفى ماهر مقداد الناطق باسم فتح ما تناقلته وسائل حول تاكيده ان النائب محمد دحلان هو من سيتولى منصب نائب رئيس الوزراء فى الحكومة الجديدة .

وقال مقداد فى تصريح لعرب 48 " انا لم اتحدث عن تاكيدات لتعيين النائب محمد دحلان غير ان وسائل الاعلام لها طريقة فى ابراز الاخبار تخالف جوهر ما يقال مضيفا انه لا يوجد حتي الآن ما يؤكد تعيين اي شخص فى منصب نائب رئيس الوزراء .

واوضح مقداد انه لا يوجد مشكلة لدي حركة فتح حول الشخصية التي ستتولى هذا المنصب طالما انها ستكون ضمن توافق قيادي وضمن قرار من الهيئة القيادية العليا للحركة مؤكدا ان اى شحص من حركة فتح سيتولى ها المنصب سنبذل قصارى جهدنا لمساعدته وانجاح مهمته .

واشار الى ان اجتماعا للجنة المركزية لحركة فتح برئاسة الرئيس محمود غباس سيعقد فى اقرب وقت ممكن لن يتجاوز يومين من اجل اختيار الشخصيات التي سترشحها حركة فتح لتولى المناصب الوزراية فى الحكومة الجديدة .

من جهة اخرى استغرب مقداد تصريحات النائب فى حركة حماس يحيى موسى والتي رجح فيها عقد لقاء بين الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء إسماعيل هنية لدي عودة الأول لغزة غدا الخميس المقبل مشيراً إلى بعض النقاط العالقة التي ستبحث في اللقاء .

وقال النائب د. يحيى موسى إن استقالة رئيس الوزراء الآن -تمهيداً لتشكيل حكومة الوحدة- سابق لأوانها موضحا أن نقاطاً عديدة ما زالت تحتاج للبحث قبل هذا الاستقالة، منها: كل قرارات ومراسيم الحكومة الحالية التي تم تعطيلها سابقاً، بالإضافة لبحث موضوع وزارة الداخلية، حيث إن الرئيس لم يعط موقفاً بشأن المرشح المستقل الذي طرحته حماس، وهو حمودة جروان .

واوضح مقداد ان موضوع حكومة الوحدة الوطنية اتفق عليه تفصيليا فى مكة ولا يوجد ما يناقش مع السيد الرئيس بهذا الخصوص اما باقي القضايا المتعلقة بمنظمة التحرير واسس الشراكة فهى ليست اشتراطا على تشكيل الحكومة ولديها لجانها التي حددت لها اسقف زمنية لكى تنجز ما تبقى من ملفات وهذه الملفات بحاجة الى وقت وهذا متفق عليه اتفق فى مكة .

واكد ان لقاء الرئيس ابو مازن مع رئيس الوزراء هنية غدا الخميس سيكون لقاءا بروتوكوليا فقط من اجل تسليم كتاب التكليف لا اكثر .


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018