نادي الأسير يحذر من محاولة اغتيال الأسيرة منى آمنة

نادي الأسير يحذر من محاولة اغتيال الأسيرة منى آمنة

حذر امجد النجار مدير نادي الأسير في محافظة الخليل من خطوة قد تقدم عليها إدارة السجون وبالتعاون مع جهاز المخابرات باغتيال الأسيرة آمنة جواد منى والمعتقلة في سجون الاحتلال منذ عام 2001م. ومحكومة بالسجن المؤبد.

وتعرضت الأسيرة آمنة منى من اللحظات الأولى لاعتقالها لإجراءات قاسية وتعددت المرات التي كان يتم نقلها من عزل إلى آخر واعتداءات بالضرب المبرح على أيدي السجانين والسجانات وكانت تمر أيام طويلة عليها وهي في العزل الانفرادي مقيدة اليدين والقدمين في السرير في ظروف غاية في الصعوبة إضافة إلى حرمانها وفرض عقاب عليها بمنع عائلتها من زيارتها حيث لم يسمح لوالدتها من زيارتها على مدى ست سنوات سوى مرات معدودة ولا تزال الأسيرة آمنة منى بحجج واهية وغير مبررة لإبعادها عن الأسيرات.

وناشد نادي الأسير في بيانه كافة المنظمات حقوق الإنسان والأمم المتحدة والصليب الأحمر التدخل العاجل لإنقاذ الأسيرة آمنة منى من محاولة اغتيال من قبل مديرية السجون وحمل النادي مديرية السجون المسؤولية الكاملة عن حياتها في حال تعرض حياتها للخطر وطالب بإرجاعها فورا إلى قسم الأسيرات وإعادة كافة الأسيرات إلى التلموند وإرجاع كافة أغراضهن المصادرة من قبل إدارة السجن.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019