نبيل عمرو:الجانبان اتفقا على أن تنسحب القوات الإسرائيلية من كامل قطاع غزة، وفتح معبر رفح الدولي يوم الإثنين القادم

نبيل عمرو:الجانبان اتفقا على أن تنسحب القوات الإسرائيلية من كامل قطاع غزة، وفتح معبر رفح الدولي يوم الإثنين القادم

الى ذلك، اوضح نبيل عمرو أن إسرائيل أبلغت الجانب الفلسطيني استعدادها للانسحاب بشكل كامل من قطاع غزة وبيت لحم يوم الاثنين القادم.

ونقلت مراسلتنا في غزة / الفت حداد عن عمرو قوله ان " الجانبين اتفقا خلال اللقاءات الأمنية الفلسطينية –الإسرائيلية على أن تنسحب القوات الإسرائيلية من كامل قطاع غزة، وفتح معبر رفح الدولي يوم الإثنين القادم".

وتابع يقول ان الاتفاق يتضمن أيضا " فتح الطرق في شارع صلاح الدين الرئيس الواصل بين جنوب وشمال قطاع غزة ، على أن لا تقوم القوات الإسرائيلية بأية احتكاكات مع المواطنين على هذا الطريق، والتوقف عن التدمير وهدم المنازل والاعتقالات و الاغتيالات من المناطق التي يتم الانسحاب منها والمناطق الأخرى لاعطاء فرصة لتعزيز وقف اطلاق النار".

وأشار عمرو إلى أن لقاءا أمنيا فلسطينيا –إسرائيليا سيعقد يوم الأحد لبحث الانسحاب الإسرائيلي من بيت لحم.

وحول موضوع الهدنة قال عمرو أن الحكومة الفلسطينية لديها موافقة من جميع الفصائل بالإعلان عن هدنة مع إسرائيل للمضي قدما بعملية السلام. مضيفا انه فيما يتعلق بالهدنة لدينا موافقة مبدئية واضحة ومشجعة من قبل جميع الفصائل وهناك بعض القضايا الفنية لازالت قيد المعالجة".

وأكد أن السلطة والفصائل يشددون على أهمية الضمانات القاطعة وغير القابلة لأي التباس فيما يتعلق بوقف الاغتيالات ، والاجتياحات وكل الشروط التي تعتبر ضرورية لإنجاح الهدنة وخطة الطريق". اوضح نبيل عمرو وزير الأعلام في الحكومة الفلسطينية ان مجلس الوزراء الفلسطيني ناقش خلال جلسته اليوم قضية لقاء رئيس الوزراء محمود عباس مع مستشارة الأمن القومي في الإدارة الأمريكية كوندوليزا رايس، مساء اليوم السبت في أريحا، مشيرا الى ان " الجانب الفلسطيني سيؤكد لمستشارة الامن القومي على أن خطة الطريق لم تعد تحتمل التأخير أكثر من ذلك وعليهم التحرك أكثر".

واضاف عمرو الذي كان يتحدث للصحفيين " سنطلب من المسؤولة الامريكية تدخلها أيضا في " قضية الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، وقضايا جدار الفصل العنصري والاستيطان، وباقي القضايا التي تشكل مقدمات تنفيذ خارطة الطريق".