هنية يؤكد على ضرورة وقف الاقتتال وحماية اتفاق مكة وحكومة الوحدة..

هنية يؤكد على ضرورة وقف الاقتتال وحماية اتفاق مكة وحكومة الوحدة..

ثمن رئيس الوزراء، إسماعيل هنية، الموقف الذي اتخذته حركة حماس بإعلانها وقف إطلاق النار من جانب واحد و التزامها بذلك التزاما كليا، كما ثمن موقف حركة فتح التي تجاوبت مع هذا النداء، وأعلنت أنها ستوقف أيضا إطلاق النار. وعبر عن أمله أن تكون هذه الخطوة بداية طيبة لفرض الهدوء والنظام وإعادة الحياة إلى طبيعتها في قطاع غزة.

وأكد هنية على حركتي حماس وفتح بضرورة الالتزام الفعلي والقوي بما تم الإعلان عنه، ووقف كل أشكال التوتر والاحتقان والمواجهة، مؤكدا على أن الاقتتال الداخلي لن يفيد إلا أعداء الشعب الفلسطيني، ويهدد جبهتنا الداخلية بالضعف والانهيار.

وقال "يجب أن لا نسمح لهذه الأحداث المؤسفة أن تتكرر، ويجب على كل الشرفاء والغيورين من أبناء الوطن العمل بكل قوة لمنع حدوث ما يعكر صفوة الحياة في بلادنا".

كما أجرى رئيس الوزراء عددا من الاتصالات، مع رئيس السلطة الفلسطينية، أبو مازن، وعدد من القيادات العربية التي أبدت قلقها مما يجري في قطاع غزة.

وأكد رئيس الوزراء الحرص الشديد على حماية اتفاق مكة وحماية حكومة الوحدة الوطنية، باعتبار أنها تمثل الخيار الوطني الذي ارتضاه الشعب الفلسطيني.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص