هنية يحذر من هجوم إسرائيلي على قطاع غزة لرد كرامة مهدورة

هنية يحذر من هجوم إسرائيلي على قطاع غزة لرد كرامة مهدورة

حذر رئيس الوزراء الفلسطيني، إسماعيل هنية، من هجوم إسرائيلي محتمل على قطاع غزة بعد إعلان وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحزب الله وذلك كرد كرامة للجيش الإسرائيلي.

وقال هنية قبيل بدء جلسة الحكومة الأسبوعية في غزة إن على إسرائيل الإقرار بأن ما لم ينجح بالقوة، لن ينجح بمزيد من القوة، مؤكداً على أنه من الأسلم لإسرائيل الاستجابة للمطالب المشروعة للشعب الفلسطيني.

وطالب هنية الدول العربية بتحقيق الإجماع من أجل رفع الحصار عن الشعب الفلسطيني وحمايتهم دعم حكومته المنتخبة ووقف العدوان المتواصل، كما تم تحقيقه حول لبنان، في سبيل إنهاء الاحتلال والإفراج عن الأسرى والمعتقلين .

وفيما يتعلق بتشكيل حكومة الوحدة جدد هنية التزام حكومته الكامل بما ورد في وثيقة الوفاق الوطني مشددا على ضرورة تهيئة الأجواء المناسبة لذلك ووضع كل السبل والعوامل لإنجاح هذه الحكومة وقال " ان هناك مشاورات معمقة بين الرئاسة والحكومة والفصائل الفلسطينية حول هذا الموضوع .

وحول معبر رفح الحدودي" اوضح هنية انه تم تكليف وزير الداخلية باتخاذ كافة الإجراءات الممكنة لضمان تسيير وتسهيل عمل المعبر بطريقة مناسبة، فضلاً عن تشكيل لجنة لدراسة أوضاع المعبر ومستقبله، فيما سينتهي العمل على إعداد اتفاق أواخر الشهر القادم.

وأشار إلى أن هناك محاولات مستمرة لضمان بقاء المعبر مفتوحاً، لكن الإسرائيليين يختلقون "المعاذير الواهية" لإغلاقه وإحكام الحصار على الشعب الفلسطيني، وهو ما قد يزيد الأوضاع تدهوراً، ويتسبب بخلق حالة من الكبت والضيق لدى المواطنين الفلسطينيين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018